اسباب واعراض وطرق علاج التسمم بالزنك

الزنك هو من العناصر الهامة والتي يحتاج إليها جسم الإنسان، ويدخل الزنك في مجموعة من العمليات الحيوية في الجسم، ويحصل الجسم على ما يحتاجه من الزنك عن طريق الطعام الذي يتناوله الإنسان، وعند زيادة نسبة الزنك بالجسم عن المستوى المحدد فإن له مجموعة من العواقب الخطيرة على الجسم.

يدخل عنصر الزنك في مجموعة من الصناعات المختلفة، وفي هذه السطور سنتعرف على مجموعة من المعلومات التي تتعلق بالزنك وطبيعة التسمم بالزنك، وما هي أسباب التسمم بالزنك وأعراضه وطرق علاجه ومعرفة أبرز الأطعمة الغنية بالزنك.

اسباب واعراض وطرق علاج التسمم بالزنك

أهمية الزنك للجسم

يحتوي جسم الإنسان على ما نسبته 1.5 – 2 غرام زنك، ويتراكم الزنك في الجلد والكبد والعضلات وفي غدة البروستاتا، وتختلف كمية الاحتياجات اليومية من الزنك حسب العمر والجنس، وتكمن أهمية الزنك في مهام كثيرة للجسم أبرزها:

جاري تحميل الاعلان هنا ...

  1. يعمل على تنظيم وظائف الجهاز العصبي، وتحسين الذاكرة.
  2. الزنك أحد الأنزيمات التي تدخل في عملية التمثيل الغذائي وهضم الطعام.
  3. تقوية وتعزيز الجهاز المناعي.
  4. الزنك عنصر مهم لنمو وتطوير الجسم.
  5. تعزيز انتاج الهرمونات الجنسية، كما أنه يحافظ على نشاط الحيوانات المنوية.
  6. الحد من خطر الإصابة بالإجهاض عند النساء الحوامل.
  7. يعتبر عنصراً مهماً لبناء وتشكيل الهيكل العظمي للجسم.
  8. يدخل في بناء الشعر والأظافر.
  9. يحفز البنكرياس على إفراز هرمون الأنسولين المهم للسيطرة على مستوى الجلوكوز بالدم.
  10. يدخل الزنك في تكوين الدم.
  11. يساعد في تسريع التعافي والشفاء من الجروح.
  12. يزيد من قوة وحساسية حاسة التذوق والبصر والشم.

أسباب التسمم بالزنك

يحدث التسمم بالزنك بسبب وجود فائض أو كمية من مخزون الزنك في أنسجة الجسم بسبب كثرة تناول الأطعمة المحتوية على الزنك، أو بسبب طبيعة العمل التي تتواجد فيها نسبة مرتفعة من معدن الزنك.

في داخل الجسم ترتبط المعادن مع البروتينات التي توجد في خارج أو داخل الخلايا، وهذا يؤدي لتغير في البنية الطبيعية للبروتين الذي تحتاجه الخلايا، وهذا يؤدي لحدوث خلل واضطراب في الأداء الوظيفي بالجسم.

يعمل جسم الإنسان على حماية نفسه من الإصابة بتسمم المعادن، حيث يقوم الجسم ببناء بروتينات خاصة، وعند تواجد نسبة من المعادن أو الزنك فإن هذه البروتينات ترتبط بالزنك أو المعدن وتمنع انتقال تأثيرها السلبي على باقي البروتينات، وفي حال حدوث التسمم فإن هذه البروتينات لا تعجز عن الارتباط بالكميات الكبيرة والضخمة من الزنك أو المعادن، مما يؤدي لتضرر الأداء الوظيفي للجسم.

أعراض التسمم بالزنك

  1. الضعف البدني والجسمي بشكل عام.
  2. الشعور بالنعاس.
  3. الغثيان، والتقيؤ والمتكرر.
  4. جفاف الفم.
  5. تذوق طعم المعادن في الفم.
  6. ألم العضلات.
  7. ضيق التنفس والسعال.
  8. ألم في الصدر.
  9. ارتفاع درجة الحرارة، فقد تصل 39-40 درجة مئوية.
  10. التهاب الرئتين.
  11. فقر الدم.
  12. انخفاض في مستوى السكر.
  13. تليف الكبد والكلي.
  14. ضمور المسالك الهوائية المخاطية.
  15. جفاف واصفرار البشرة.

علاج التسمم بالزنك

  • يشمل علاج التسمم بالزنك أو التسمم بالمعادن إبعاد السبب والرئيسي للتسمم.
  • في حالات التسمم الشديدة يتم ربط التهوية الصناعية برئتي المصاب.
  • إن كان التسمم بالزنك ناتجاً عن خلل التسمم الغذائي فغنه يتم عمل غسيل للمعدة والأمعاء.
  • معالجة الأعراض التي تظهر بسبب التسمم مثل اضطرابات نظام القلب.
  • الإكثار من شرب السوائل.

الأطعمة الغنية بالزنك

  • الجبن.
  • بلح البحر.
  • البنجر.
  • التوت.
  • العنب البري.
  • الطماطم.
  • بذور اليقطين.
  • البقوليات.
  • الشوكولاته السوداء والكاكاو.
  • الفول السوداني.
  • سرطان البحر.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

علاج حرقة المعدة للحامل

اسباب واعراض وعلاج التسمم الغذائي للاطفال بطرق طبية

علاج التسمم الدوائي

أسباب وأعراض وطرق علاج التسمم الدوائي بطرق سريعة وفعالة