علاج نسيان المذاكرة وافضل الطرق للحفظ

الكثير من الطلاب يتعرضون للارتباك والتوتر الشديد خصوصاً عند اقتراب فترة الاختبارات المدرسية أو الجامعية، ونتيجة لذلك فهم يتعرضون لحالة نفسية سيئة تؤثر بشكل رئيسي على أدائهم في تقديم الامتحانات وهذا يؤثر على تحصليهم الدراسي، ليس هذا فحسب، بل إن التوتر والارتباك يدفع بالشخص لنسيان العديد من المعلومات التي قام بدراستها وحفظها، وهذا يدفع بالأشخاص للاعتقاد بأنهم يتمتعون بذاكرة ضعيفة وغير قادرة على حفظ المعلومات والتفاصيل الدقيقة، ومع هذا فإن لكل مشكلة حل يمكن القيام به للتخلص من هذه المشكلة، حيث توجد العديد من الخطوات التي تساعد الطلاب على الحفظ بطريقة صحيحة وسليمة وتجنب التعرض بمشكلة النسيان، وفي هذا الموضوع سنقوم بتناول الحديث عن أفضل الطرق التي تساعد في علاج نسيان المذاكرة وذِكر أفضل الطرق للحفظ.

علاج نسيان المذاكرة وافضل الطرق للحفظ

أفضل الطرق للحفظ

هناك مجموعة من الطرق والخطوات التي تساعد الطالب على الحفظ خلال فترة الامتحانات وربط معلوماته وعدم نسيانها ومن هذه الطرق:

جاري تحميل الاعلان هنا ...

  • الثقة بالنفس: يجب على الطالب أن يتمتع بالثقة بنفسه من قدرته على تحقيق أهدافه، وهذا يتطلب من الطالب بذل الكثير من الجهد والوقت لتجاوز هذه التحدي الذي يقف أمامه، كما أن الثقة بالنفس تدفع بالطالب للعمل قدماً لإثبات نفسه أمام الآخرين وقدرته على تحقيق النجاح في أي مكان يصل له.
  • يجب على الطالب فهم المعلومات قبل حفظها: فعند بداية الدراسة يجب أن يكون الطالب فاهماً لما هو مكتوب ومقروء بين يديه، وهذا يساعد الذاكرة في استرجاع واستحضار المعلومات بشكل أسرع، وإلا فإن الحفظ بدون فهم يصعب من عملية تذكر المعلومات.
  • الكتابة خلال الدراسة: تكرار كتابة المعلومات والبيانات والكلمات يساهم بشكل كبير في تثبيت البيانات في الذاكرة، وهذا يؤدي لسرعة تذكر المعلومات.
  • الابتكار: فاستخدام الطرق الجديدة والغير تقليدية في الدراسة والحفظ يساعد في تسهيل المذاكرة والحفظ، فيمكنك مثلاً تلخيص المادة المطلوبة حفظها وحفظها على نسق الأغاني فهذا يجعلها سهلة الحفظ والاسترجاع.
  • ربط المعلومات والتقريب: فربط المعلومات بوقائع حقيقة أو ربطها بمواقف متشابهة وكذل تقريبها وربطها بالأسماء المشابهة يسهل من تذكر المعلومات.
  • تغيير مكان الدراسة: يجب عند الدراسة والمذاكرة تغير مكان الدراسة فهذا من شانه مساعدة الذاكرة في استرجاع واستحضار المعلومات على حسب المكان الذي قمت بدراسة وحفظ هذه البيانات فيه.
  • شم العطور: ينصح خلال الدراسة أن يقوم الطالب بشم نوع من العطور، ووضع نفس العطر عند تقديم الامتحانات فهذا قد يكون مساعداً في تذكر البيانات.
  • النوم الكافي: أخد الطالب مدة كافية من النوم يساعده في منح العقل الراحة التي يحتاجها وبالتالي عدم شعور العقل بالإرهاق والتعب والذي يؤدي لتلاشي المعلومات.
  • القيام بخوض اختبارات تجريبية: فمثلاً الجلوس في مكان واستحضار المعلومات او كتابة بعض الأسئلة والإجابة عليها دون النظر في الكتاب والبدء في الاعتقاد بأن هذه الأسئلة هي أسئلة الامتحان.
  • ممارسة الرياضة: حيث إن ممارسة الرياضة تساعد في تنشيط الدورة الدموية وتنشيط الذاكرة والجسم وزيادة قدرة الإنسان على المذاكرة.
  • التغذية الجيدة: يجب الاهتمام بنوعية وجودة النظام الغذائي للطالب.

نصائح مساعدة للحفظ بسرعة

  • الإعداد للحفظ: وذلك من خلال الاستعداد الفكري والبدني للبدء في الحفظ، وعدم الشروع مباشرة في الحفظ بدون ترتيب ومراعاة الجوانب الأخرى المتعلقة بالدراسة مثل التركيز على مكان الدراسة، والابتعاد عن مصادر الضوضاء، والدراسة في مكان وإضاءة مريحة.
  • تسجيل البيانات التي تريد حفظها: في عصرنا الحالي ومع انتشار الهواتف الذكية وأجهزة التسجيل المختلفة يمكنك تسجيل المعلومات التي تريد حفظها تسجيلاً صوتياً والاستماع لها في أي وقت آخر، وهذه الطريقة فعالة جداً في حفظ المعلومات خصوصاً للأشخاص الذين يعتمدون على السمع كثيراً في مختلفة شئون حياتهم اليومية، كذلك تساعد هذه الطريقة في ترسيخ المعلومات التي تم حفظها.
  • كتابة النقاط الأساسية: التركيز على النقاط الرئيسية وكتابتها قبل البدء في حفظ المعلومات حيث ستكون هذه النقاط الأساسية التي تذكرك بالدرس ومعرفة ما تريد حفظه بالضبط.
  • التكرار للحفظ التراكمي: فتكرار كل سطر أو كل جملة عدة مرات ومحاولة تذكر الكلمات والمعلومات دون النظر إلى الكتاب أو الورقة ترسخ فكرة الحفظ التراكمي وإضافة المعلومات الجديدة لما تم حفظ بالسابق، ويجب التنويه لضرورة عدم الانتقال للفقرة الثانية إلا بعد تمام حفظ الفقرة الأولى.
  • كتابة ما تم حفظته: فكتابة المعلومات والفقرات التي تم حفظها يساعد في ترسيخ الحفظ، وفي البداية يجب كتابة النقاط الرئيسية والأساسية ثم إضافة المعلومات التي تم حفظها من الذاكرة وهذا سيزيد من قدرتك على الحفظ والكتابة في وقت واحد.
  • تسميع الحفظ على نفسك أو شخص آخر: فاستعراض وتسميع ما تم حفظه على شخص آخر والإلقاء عليه يزيد من ثقتك بنفسك ويزيد من تثبيت وترسيخ المعلومات التي حفظتها.
  • الاستماع للتسجيلات باستمرار: فطريقة التعلم السمعي من الطرق الناجحة والفعالة في الحفظ السريع، وذلك لأن هذه الطريقة يمكن تطبيقها في أي مكان تقريباً وأثناء أداء الأنشطة المختلفة، ويجب التنويه إلى أن التحدث مع الآخرين أو مشاهدة التلفاز لن يفيدك في حفظ أي شيء عند الاستماع للتسجيلات.
  • أخذ فترة من الراحة: فبعد الانتهاء من الحفظ امنح عقلك قسطاً من الراحة والتنفس، ويمكنك الخروج والتجول لمدة قصيرة بدون التفكير بالمعلومات التي قمت بدراستها وحفظها، ثم ارجع من جديد واستمر في المذاكرة والحفظ.

أعشاب لتقوية الذاكرة وتسريع الحفظ

  • الزنجبيل: حيث يحفز الزنجبيل الدورة الدموية ويزيد من وصولها للدماغ.
  • الزبيب: وهو من العناصر الطبيعية الغنية بمختلفة العناصر الغذائية التي تنشط العقل وتزيد من القدرة على الحفظ.
  • التمر: يحتوي التمر على الفيتامينات والمعادن التي تعمل على تنشيط حجرات المخ، كذلك إن التمر مصدر غني بالحديد والفسفور المهم لتنشيط الدورة الدموية بالدماغ.
  • لبان الذكر: وهو من العناصر الجيدة لتنشيط الذاكرة والحفظ، ويتم استخدامه بشرب منقوعه على الريق.
  • اكليل الجبل: يتمتع إكليل الجبل بقدرته الكبيرة على تنشيط عمل الدماغ والذاكرة، ويتم استخدامه وتناوله كالشاي.
  • زيت الزيتون: وهو من الزيوت الطبيعية المشهورة بفوائدها المختلفة ومنها تنشيط الذاكرة.
  • النعناع: يساعد النعناع على تنشيط الدماغ وتهدئة الجسم واسترخائه، ويتم تناوله كالشاي.
  • الجوز: أو عين الجمل، وهو من المكسرات المفيدة لعمل الدماغ لأنه يمد الدماغ بأحماض أوميجا 3 والفيتامينات والمعادن التي تحفز عمل الدماغ.
  • الزعتر: ومن المعروف أن تناول الزعتر خلال وجبة الإفطار يساعد في تنبيه الذاكرة وزيادة الانتباه والبديهة وسرعة استرجاع المعلومات.
  • القرفة: وهي من الأعشاب التي تساعد في علاج النسيان وتقوية الذاكرة.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

كيف تساعد الطفل على تعلم المشي بأسهل الطرق

كيف تساعد الطفل على تعلم المشي بأسهل الطرق

اعشاب تساعد في زيادة قوة الذاكرة والعلاج وطرق استخدامها

اعشاب تساعد في زيادة قوة الذاكرة والعلاج وطرق استخدامها