اسباب صغر راس الجنين أو المولود الحديث

صغر رأس المولود أو الصَّعَل هو من الاضطرابات النادرة والتي تصيب الجهاز العصبي ينتج عنه عدم اكتمال نمو رأس الجنين وبالتالي صِغر حجم رأسه، بالإضافة لتوقف تطور دماغ الطفل بشكل اعتيادي كبقية الأطفال، ويحدث صغر رأس الجنين عندما يكون الجنين في الرحم أو خلال السنوات الأولى من عمر الطفل، وبحسب منظمة الصحة العالمي فإن صغر رأس الجنين حالة تصيب طفلاً من بين عدة عشرات الآلاف من الأطفال، وفي الآونة الأخيرة ارتفع عدد الأطفال الذين يلاحظ عليهم صغر رأسهم ولهذا ازداد الاهتمام بهذه الحالة.

اسباب صغر راس الجنين أو المولود الحديث

أنواع صغر رأس المولود

  • صغر الرأس الخلقي أو الوراثي: فصفة صِغر الرأس قد توجد بعائلات محددة بحيث يتم تناقل الصفة من الآباء للأبناء ثم الأجيال اللاحقة، وصغر الرأس الوراثي يكون ناتجاً عن عيوب في جينات محددة والتي تقوم بتنظيم نمو وتطور الدماغ في المراحل المبكرة في داخل الرحم، ويُلاحظ صغر الرأس الوراثي يكثر بين الأطفال المصابين باضطرابات جينية معينة أو الأطفال المصابين بمتلازمة داون.
  • صِغر الرأس المكتسب: والذي يحدث نتيجة للإصابة باضطراب معين أثر على تطور ونمو الدماغ عند الطفل.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

أسباب صغر رأس الجنين

ترجع أسباب صغر رأس الجنين لتناول أو استخدام الأم الحامل لمواد ضارة تضر بصحة وتطور الجنين، وبحسب ما ذكرته الدراسات يمكن أن تؤدي العوامل أو الأسباب التالية للتأثير على رأس الجنين خلال فترة الحمل وهي:

  • الإصابة بعدوى الفيروس المضخم للخلايا أو الإصابة بالحصبة الألمانية أو جدري الماء، وهذه الفيروسات تنتقل من الأم الحامل للجنين وقد تسبب حدوث صغر الرأس.
  • التسمم بميثيل الزئبق: حيث يتراكم في أنسجة الكائنات الحية بشكل سريع وبسهولة، وتناول هذه المادة يؤدي لإصابة الطفل بعيوب خلقية والإصابة بصغر الرأس.
  • سوء تغذية المرأة الحامل خلال فترة الحمل.
  • تعرض الحامل لمواد كيميائية ضارة أثناء الحمل.
  • نقص الأكسجين الدماغي، والذي يؤدي لحدوث العديد من المضاعفات للجنين خلال فترة الحمل في دماغ الجنين.
  • الإصابة بمرض بيلة الفينيل كيتون غير المعالج: وهو أحد العيوب الولادية التي تؤدي لعدم قدرة جسم الطفل على تفكيك أحد أنواع الأحماض الأمينية وهو حمض الفينيل كيتون.
  • تعاطي الحامل للمخدرات.
  • داء المقوسات: فإصابة الحامل بطفيلي المقوسة الغوندية خلال الحمل يؤدي لتأخر نمو وتطور الجنين.
  • تعظم الدروز الباكر: ويعني حدوث التحام باكر في المفاصل الموجودة في عظام الجمجمة.

الاضطرابات الوراثية المسببة لصغر رأس الجنين

  • متلازمة داون.
  • متلازمة كورنيليا دولانغه.
  • ملازمة المواء.
  • متلازمة سيكيل.
  • متلازمة روبنشتاين تايبي.
  • متلازمة سميث ليملي أوبيتر.

أعراض صغر رأس المولود

إن من أبرز العلامات الدالة على صغر رأس الطفل هو أن يكون حجم رأس الطفل أصغر عند مقارنته برضيع آخر من نفس الجنس وفي نفس العمر، وغالبية الأعراض الأخرى تختلف من طفل لآخر، ومن هذه الأعراض:

  • نقص وزن الطفل وتأخر النمو.
  • وجود مشاكل في الارضاع وفقدان الشهية.
  • بكاء الطفل بطريقة غير طبيعية وبصوت مرتفع.
  • التخلف العقلي.
  • تساقط الشعر.
  • التشوهات في المفاصل أو الوجه.
  • تأخر المشي أو الوقوف أو الجلوس.
  • صعوبات في التعلم.
  • التشنجات العضلية.
  • صعوبة الحركة والتوازن.

مضاعفات صغر الرأس عند المولود

نتيجة لصغر رأس الطفل أو المولود فهذا قد يدفع لظهور مجموعة من الأعراض الخطيرة والتي تبقى ملازمة للطفل مدى حياته، وقد تشكل بعض هذه المضاعفات خطراً على حياة الطفل ومن هذه المضاعفات:

  • العجز الفكري.
  • فرط النشاط.
  • التخلف العقلي.
  • مشاكل في الرؤية.
  • التشوهات الوجهية.
  • انخفاض القدرات الحركية.
  • قصر القامة.
  • مشاكل في التوازن والتنسيق العضلي.
  • الصرع.
  • مشاكل في الرضاعة.
  • الصلع.

علاج صغر رأس المولود

لا يوجد علاج نهائي وشافي لعلاج مشكلة صِغر الرأس عند المولود، وتختلف طريقة التعامل مع الحالات من طفل لآخر، كذلك إن توقع المشكلات والمعيقات التي قد يواجهها الطفل نتيجة لصغر الرأس لا يمكن توقعها في المستقبل، وفي الغالب يقوم الطبيب مراقبة تطور ونمو الطفل وملاحظة أي مشاكل قد تظهر على الطفل، وبناءً عليها يمكن إيجاد علاجات داعمة مثل:

  • المعالجة الفيزيائية أو الجسدية يمكنها تحسين التناسق العضلي.
  • المعالجة المهنية أو الوظيفية تساعد في أداء الطفل للأعمال المعتادة.
  • المعالجة المقومة للنطق يمكنها أن تحسن من اللغة والصوت والابتلاع.
  • الخدمات النفسية والتي يمكنها أن تساعد في تعزيز الثقة بالنفس وتقدير الذات.

طرق الوقاية من صغر رأس المولود

  • التزام الحامل بنظام غذائي صحي ومتوازن.
  • تجنب التعرض لأي من المواد الكيميائية الضارة.
  • تجنب شرب الكحول أو تعاطي المخدرات.
  • غسل اليدين باستمرار والاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • تجنب لمس براز القطط.
  • عدم تناول أي أدوية خلال فترة الحمل بدون مراجعة الطبيب.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

متى تسقط سرة المولود الحديث

متى تسقط سرة المولود الحديث وكيفية تنظيفها والعناية بها

أعراض وأسباب توقف نبض الجنين وطرق الوقاية

أعراض وأسباب توقف نبض الجنين وطرق الوقاية