تفسير حلم رؤية التذكير بالله أو بالصلاة أو بالشهاده في المنام

ذِكرُ الله وعبادة الله هي الغاية الأولى لخلق الإنسان ووجوده في الأرض، وخير الكلام ما كان في ذكر الله تبارك وتعالى والتذكير بالله وعظمته في إيجاد المخلوقات وتدبير شئونها وتقسيم الأرزاق بينها وغيرها من الدلالات على قدرة الله.

ذِكرُ الله هي طاعة القلوب ودواء الفؤاد ولقد حثُّ النبي صلى الله عليه وسلم على ذكر الله وملازمة الذكر في جميع الأوقات وعلى أي هيئة كانت.

في خير رؤية التذكير بالله أو الصلاة في المنام

ذِكر الله تبارك وتعالى في المنام دليل على زوال وإنجلاء الأحزان والهموم وانشراح الصدر، فمن رأى في منامه أنه يتشهد في المنام دلّ ذلك على ذهاب الغم وزال الشدائد والكربات، وذِكُر الشهادة في المنام رؤيا صالحة ويحمد عاقبتها وتأويلها ولا يمكن أن يكون للشيطان فيها نصيب لأنها توحيد لله تبارك وتعالى.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

من رأى أنه يلفظ الشهادتين فإن كان الرائي عاصي دلّ ذلك على توبته من المعاصي والآثام وقبول توبته بإذن الله، أما إذا كان الرائي فقيراً وذو حاجة فيدل النطق بالشهادتين على الخير وتوسيع الرزق والبركة فيه، أما إذا كان الرائي صاحب عمل او تاجر دلّ ذلك على سعة الرزق، وإذا كان الرائي مريضاً أو ذو علة دلّت على شفائه وبُعدِ التعب والسقم والمرض عنه.

من رأى أنه جالس في مجلس ذكرلله أو الصلاة أو قراءة القرآن فإن ذلك يدلل على وجود الحكمة والولاية واستدامتها في المكان الذي وُجد به وبقدر صحة القراءة وصحة الأذكار التي تم ذكرها في المنام.

من رأى في منامه ان غيره يُذكِره بضرورة الالتزام في الاستغفار في المنام فإن استجابة لدعوته دلّ ذلك على الرزق والمال والولد الذي يصل للرائي.

من رأى أنه في صلاةٍ وأنهى صلاته ثم جلس يذكر الله ووجهه باتجاه القبلة دلّ ذلك استجابة دعوته، ومن رأى في منامه أنه يذكر الله ويحمد الله على ما به من نعمة فدلالته على الهداية والاستقامة على الدين، ومن رأى في منامه أنه يشكر الله تبارك وتعالى دلّ ذلك على زيادة النعم وقوة البدن وصلاح حاله في الدنيا.

من رأى في منامه أنه يسعى لتلقين شخص يحتضر بالشهادتين دلّ ذلك على البركة والخير والسلام الذي يعم على أهل بيت المحتضِر وبما دلّت على النجاة واجتياز كل أمرٍ صعب وذو محنة في حياة الرائي، وتلقين الشهادة في المنام تدل على النجاح والتوفيق في الحياة والحصول على درجات العلم المرتفعة.

في شر رؤية التذكير بالله أو الصلاة في المنام

من رأى في المنام أنه ملازم للاستغفار وسكت عن الاستغفار دلّ ذلك على نفاق الرائي، أما من رأى أنه يدعو الله وهو متجه لغير القبلة دلّ على اقتراب الذنوب والآثام والتوبة منها، اما إذا رأت متزوجة أحداً يذكرها بالاستغفار والتوبة من الذنوب دلّ ذلك على اتهام المرأة بفاحشة.

من رأى في المنام أنه نَسِيَ أذكار التسبيح فدلالته على الغم والهم والحبس الطويل الذي يتعرض لها الرائي وربما دل هذا على إهمال أداء الطاعات كاملة.

إذا رأى الإنسان أنه جُنُب وقام بلفظ الشهادتين في المنام دلّ ذلك على المرض والتعب والحزن الذي يصيب الرائي وربما كان ذلك دلالة على الغرق في المعاصي والذنوب ووجوب التوبة والعودة إلى طريق الحق. والله أعلم.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

تفسير حلم رؤية القسم بالله أو الحلفان بالله في المنام

تفسير حلم رؤية القسم بالله أو الحلفان بالله في المنام لابن سيرين

تفسير حلم رؤية شكر الله في المنام

تفسير حلم ومعنى رؤية شكر الله في المنام