علاج وقائي للسرطان وأنواعه للرجال والنساء مثل سرطان الثدي

مرض السرطان بمختلف أنواعه هو أحد أخطر أنواع الأمراض التي تفتك بالبشر، ويصيب مرض السرطان الوحدة الأساسية الموجودة في الجسم ألا وهي الخلية، يقوم جسم الإنسان بتخليق الخلايا وإصلاح الخلايا التالفة وتجديد الخلايا الميتة ليتم نمو وأداء الجسم لوظائفه وتتم هذه العملية وترتبط بجينات معينة تتحكم بها، وفي حال وجود خلل في هذه الجينات فإن ذلك يؤدي لظهور مرض السرطان، ويعرف مرض السرطان بأنه اضطراب يصيب خلايا الجسم وهذا الاضطراب يؤدي لتزايد وتكاثر الخلايا بشكل غير مُسيطر عليه داخل الجسم، ويمكن لمرض السرطان أن يؤثر على كافة خلايا وأنسجة الجسم مهما كانت وظيفتها ومناعتها، ويختلف شكل السرطان وذلك حسب اختلاف العضو المصاب.

يعد مرض سرطان الجلد هو أحد أكثر أنواع مرض السرطان الخبيثة انتشاراً وإصابة بين كلا الجنسين، ولقد حصد سرطان البروستاتا على المركز الثاني بين أكثر أنواع مرض السرطان انتشاراً بين الرجال بعد سرطان الجلد، ولا تعتبر جميع أنواع السرطان مميتة إذ أنه مثلاً يمكن علاج سرطان الجلد وسرطان الثدي وكذلك لا تعتبر الأورام السرطانية الحميدة مميتة، وفي المقابل فإن أنواع السرطان المميتة تكون خلايا خبيثة مثل سرطان الرئة الذي يعد صاحب النصيب الأكبر للوفيات.

علاج وقائي للسرطان وأنواعه للرجال والنساء مثل سرطان الثدي

عوامل تزيد من خطر الإصابة بالسرطان

توجد مجموعة من العوامل الجينية والبيئية التي ترفع من خطر الإصابة بمرض السرطان، ومن أبرز العوامل التي تزيد من الخطر هي:

جاري تحميل الاعلان هنا ...

  1. العُمر : حيث توجد أنواع محددة من السرطان التي تصيب الأطفال على وجه الخصوص، ولكن النسبة الكبرى من السرطان تصيب البالغين، وحسب ما أوردته الدراسات المتعلقة بالسرطان فإن النسبة الكبرى من السرطان تصيب الأشخاص فوق سِن 65 سنة.
  2. وجود تاريخ عائلي للإصابة بالمرض : حيث أن تواجد العوامل الجينية في العائلة المصابة بالسرطان يزيد من خطر إصابة أفراد آخرين من العائلة بالسرطان، وكذلك الأفراد المصابين بمتلازمة داون يزيد لديهم خطر الإصابة بسرطان الدم 12-20 ضعف من الإنسان الطبيعي.
  3. العوامل البيئية : مثل التعرض للملوثات والتدخين أو التعرض للمخلفات الصناعية أو كثرة التعرض للمبيدات الحشرية.
  4. الالتهابات : الإصابة بالتهابات معينة مثل الإصابة بالالتهابات التي يسببها فيروس الورم الحلمي الذي يرتبط بالإصابة بسرطان القضيب والشرج عن الرجال و سرطان عنق الرحم عن النساء.
  5. الأدوية : ومن أمثلته الأستروجين الذي يوجد بحبوب منع الحمل فإنه يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي ولكن نسبته تقل مع مرور الأيام.
  6. الغذاء : كثرة تناول الأطعمة الغنية بالدهون الغير مشبعة يرفع من خطر الإصابة بسرطان القولون والبروستاتا والثدي، كذلك كثرة شرب الكحول يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء والرأس والعنق.

أعراض الإصابة بالسرطان

توجد مجموعة من الأعراض المشتركة للإصابة بمرض السرطان والتي يعاني منها كافة المصابين بالسرطان باختلاف نوع المرض، ومن هذه الأعراض :

  1. خسارة الوزن بشكل عبر مبرر وبدون أي سبب.
  2. الإعياء المستمر والشعور بالتعب والإرهاق حتى وإن نال المريض قسطاً كبيراً من الراحة.
  3. ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  4. تغيرات في الجلد مثل فرط تصبغ الجلد أو اصفرار العينين والجلد أو احمرار الجلد او حكة مستمرة في الجلد او حتى تزايد نمو الشعر.
  5. الشعور بالألم، وقد تكون هذه دلالة على الإصابة بسرطان العظم.
  6. الصداع وألم الرأس المستمر والذي لا يتحسن مع تناول الأدوية العلاجية
  7. التغيرات في الإخراج أو الإمساك لفترة زمنية طويلة ممن الممكن أن تشير للإصابة بسرطان القولون.
  8. بقع بيضاء على اللسان وداخل الفم : وهذه يطلق عليها اسم الطلاوة الفموية، وهي بقع محتملة لبداية ظهور سرطان الفم.
  9. ظهور كتل في الثدي أو كتل في مناطق مختلفة من الجسم، وهذه تشير عادة لسرطان الثدي وسرطان الغدد الليمفاوية وسرطان الخصية.
  10. تقرحات بأعضاء مختلفة من الجسم، وهذه علامة على سرطان الجلد، وعادة لا تختفي هذه التقرحات حتى مع تناول الأدوية.
  11. السعال المستمر ويصاحبها بحة الصوت، وهذا يشير لسرطان الرئة حيث يصاحبه سعال مستمر غير قابل للعلاج، كما تشير البحة لإصابة المرء بسرطان الغدة الدرقية أو سرطان الحنجرة.
  12. عسر الهضم وصعوبات البلع، وهذه قد تشير لسرطان البلعوم أو سرطان المريء او سرطان المعدة.

أنواع السرطانات الأكثر انتشاراً بين الرجال

توجد أنواع من السرطان هي الأكثر انتشاراً وإصابة للرجال وهي:

  • سرطان القولون او سرطان المستقيم.
  • سرطان البروستاتا.
  • سرطان الرئة.
  • سرطان المثانة.
  • سرطان الغدد الليمفاوية.
  • سرطان الجلد.

أنواع السرطان التي تصيب النساء بكثرة

  • سرطان الثدي.
  • سرطان عنق الرحم.
  • سرطان المبيض.
  • سرطان المهبل.

علاج مرض السرطان

يختلف علاج مرض السرطان حسب نوع السرطان، وماهية المرحلة التي يتوجد فيها المريض والمرض أيضاً، ففي حال كان مرض السرطان في مكان واحد فإنه يمكن التعامل معه بإجراء عملية جراحية يتم استئصال الجزء المصاب، وعند تعذر اللجوء للعلاج الجراحي فإنه يتم استخدام أساليب اخرى مثل العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي أو كلاهما، وكذلك توجد أنواع أخرى من السرطان تتطلب اشتراك أنواع مختلفة من العلاجات مثل الجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.

الوقاية من مرض السرطان

  • تناول الأطعمة الطبيعية والإكثار من تناول الخضروات الخضراء والداكنة للنظام الغذائي.
  • تناول المكملات الغذائية.
  • تجنب التعرض للعوامل البيئية المضرة مثل المواد الكيميائية.
  • المحافظة على معدل السكر في الدم بحدوده الطبيعية، إضافة لذلك المحافظة على الوزن الصحي.
  • المداومة على ممارسة الرياضة بانتظام.
  • الحد من القلق والتوتر والإجهاد البدني والحصول على قسط كامل من النوم والراحة.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

سرطان الثدي وأهم أسبابه وماهي أعراضه

ما هو علاج الكيماوي؟ وكيف يستخدم لعلاج السرطان مثل سرطان الثدي

سرطان الثدي وأهم أسبابه وماهي أعراضه

سرطان الثدي وأهم أسبابه وماهي أعراضه