اسباب وعلاج توتر المثانة العصبية وكثرة التبول بالاعشاب

المثانة العصبية هي عبارة عن اعتلال أو مرض يطلق عناية عن وجود توتر في أعصاب المثانة ويصاحبها تقلصات لا ارادية وانخفاض في سعة المثانة، وهذا يؤدي للشعور المُلِح لتكرار التبول وحدوث سلس البول في الليل والنهار، وتعتبر مشكلة المثانة العصبية من أمراض العصر والتي تنتشر بشكل كبير بين الأشخاص وخصوصاً كبار السن، ويعتبر السبب الأول لعدم مراجعة الطبيب لعالج الحالة هو الخشية من الاحراج عند مراجعة الطبيب، ولهذا ينصح الأطباء بضرورة المراجعة عند الطبيب لتشخيص المشكلة وصرف الدواء اللازم لتجنب المخاطر والمضاعفات الخطيرة الناتجة عن مشكلة المثانة العصبية.

اسباب وعلاج توتر المثانة العصبية وكثرة التبول بالاعشاب

أسباب المثانة العصبية وعوامل الخطر

المثانة هي جهاز عضلي يعمل على جمع البول في داخله، حيث تقوم الكُلى بانتاج البول وتحويله للمثانة عبر الحالب، ثم تقوم المثانة بطرد البول من خلال مجرى البول، وعندما يمتلئ ثلث كيس المثانة بالبول يقوم الجهاز العصبي بإصدار إشارة للدماغ تنويهاً للحاجة لإفراغ المثانة من البول، وكلما ازداد امتلاء كيس المثانة بالبول ازدادت قوة الإشارة العصبية، وعند تفريغ المثانة يتم التنسيق بين الاسترخاء الذي يحدث في عضلات عنق المثان وعضلات الحوض، إضافة للتقلص الإرادي للمثانة والتي يساعد في طرح البول.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

المثانة العصبية وزيادة نشاطها يرجع لسبب التقلص اللاإرادي، وهذا يؤدي لوجود دافع قوي ومفاجئ للرغبة في إفراغ البول، وهذا الدافع يحدث بسبب عدة حالات مثل الشعور الزائف عند المثانة ولكن دون تقلصها وتوجد العديد من الحالات التي تسبب فرط نشاط المثانة وهي:

  • تلوث المسالك البولية.
  • الاضطرابات العصبية مثل التصلب المتعدد، السكتة الدماغية، مرض باركنسون.
  • الإفراط في شرب الكحول والمشروبات المحتوي على الكافيين.
  • وجود ضرر هيكلي في كيس المثانة ناتجاً عن وجود حصى أو ورم بالمثانة.
  • الإصابة بأحد الأمراض التي تدفع لإنتاج كمية كبيرة من البول مثل أمراض الكلى ومرض السكري.
  • انسداد في المثانة والذي ينتج بسبب الإمساك، أو نتيجة تضخم غدة البروستاتا.
  • تناول الادوية المدرة للبول.

أعراض المثانة العصبية

  • كثرة عدد مرات التبول في اليوم الواحد.
  • فقدان السيطرة على التبول.
  • سلس وضعف تدفق البول.
  • الاستيقاظ في الليل بسبب الرغبة الشديدة والملحة للتبول.
  • حرقان وألم أثناء التبول والذي يشير للإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • الشعور بعدم تفريغ كامل المثانة من البول.

مضاعفات المثانة العصبية

تشكل المثانة العصبية عاملاً خطيراً على صحة الإنسان في حال عدم علاجها وإهمالها، حيث تؤدي لحدوث مضاعفات خطيرة منها:

  • الإصابة بالفشل الكلوي: والذي يحدث بسبب ارتداد البول من المثانة للكليتين عن طريق الحالب.
  • الإصابة بسرطان المثانة.
  • تكون الحصوات في المثانة.
  • تؤثر المثانة العصبية على نوعية الشخص المصاب بسبب الشعور المتكرر بالحاجة للتبول في الليل أو النهار.

علاج المثانة العصبية

علاج المثانة العصبية يقوم بشكل أساسي بهدف حماية الكليتين من الإصابة بقصور الكلوي، والسيطرة على الأعراض الناتجة عن المثانة العصبية، ولهذا فإنه توجد عدة طرق للعلاج وهي:

  • العلاجات الدوائية: حيث توجد أنواع من الأدوية والتي تساهم بارتخاء عضلات المثانة، وبالتالي تحسين عملية التبول وإفراغ البول، ومن هذه العلاجات مادة البوتولينوم توكسين.
  • العلاجات السلوكية: ومنها هذه العلاجات الاعتدال في شرب السوائل، والتقليل من تناول الكافيين والكحول، وعدم تناول الأدوية المدرة للبول، بالإضافة لتخفيف الوزن وترك التدخين، السيطرة على الإمساك والسعال المزمن، التبول كل فترة زمنية محددة.

علاج المثانة العصبية بالأعشاب

  • نبات الذرة: حيث يتم استخدام منقوع شعر الذرة أو شواشي الذرة في علاج التهاب المسالك البولية ومختلفة الأمراض التي تصيب المسالك البولية.
  • التوت البري: فشرب عصير التوت البري أو أكل ثماره باعتدال وعدم إفراط بشكل كبير يساهم في علاج مشاكل المثانة.
  • نبات عرق السوس: يتم تحليته بالعسل وتناوله ثلاثة مرات باليوم.
  • بذور اليقطين: فهي تحتوي على نسب مرتفعة من زيت الأوميجا 3، والذي يعتبر أحد مضادات الالتهابات ويساعد في تحسين وظائف الجهاز البولي، ويتم تناول بذور اليقطين مرتين خلال اليوم لمدة أسبوعين.
  • شاي كوهكي: وهو أحد أنواع الشاي التي تنمو في جنوب الصين، وهو مصدر مليء بمضادات الأكسدة، ويساعد في الحماية من الإصابة بأمراض المثانة.
  • ذيل الحصان: وهو من النباتات التي تنمو في الأنهار والمستنقعات، وتحتوي هذه العشبة على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والتي تحمي أنسجة المثانة من التلف.
  • نبات الغاطسة: أو نبات جاليوم ويعتقد أنها من الأعشاب التي تعمل على تخفيف تهيج المثانة، ويتم استخدامها بتخميرها في الماء وشربها مثل شرب الشاي.
  • فطر لينجزي: أو جانوديرما ويتم استعمال هذا المستخلص العشبي في مناطق شرق آسيا بشكل كبير لعلاج أمراض والتهابات المسالك البولية وأمراض المثانة.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

علاج صغر وضمور الخصيتين بالاعشاب

اسباب واعراض وطرق علاج المثانة العصبية بالاعشاب

علاج حصى المرارة بدون جراحة

أسباب وعلاج حصى المثانة والبول وكيفية التخلص من الحصوات