أسباب وأعراض وعلاج طول النظر عند الأطفال



تعاني نسبة كبيرة من مختلف الفئات العمرية من مشاكل في البصر سواء كان ذلك طول النظر أو قِصر النظر والبعض الآخر من تشوش الرؤية، وتختلف هذه المشكلات من شخص لآخر وكذلك تختلف طريقة وطبيعة العلاج، وفي هذا الموضوع سنتناول الحديث عن أسباب طول النظر عند الأطفال وما هي أعراض الإصابة به وطرق علاجه.

أسباب وأعراض وعلاج طول النظر عند الأطفال

طول النظر

هو عبارة عن صعوبة رؤية الأجسام والأشياء القريبة من الشخص سواء كان طفلاً أو شاباً أو امرؤٌ متقدم في السن، وعلى العكس من ذلك فإن فيه سهولة رؤية الأجسام والتفاصيل والأشياء البعيدة بوضوح شديد في ذات الوقت، وقد يولد الكثير من الأطفال وهم مصابون بمشكلة طول النظر، وقد تزول وتختفي مشكلة طول النظر مع النمو والتقدم في العمر، وفي بعض الحالات تبقى مصاحبة للطفل ولا تزول إلا بعد علاجها بعد تجاوز سن الثامنة عشر بإجراء عملية الليزك، وتُجرى العملية بعد هذا السن لضمان اكتمال نمو البصر عند الطفل.





أسباب إصابة الأطفال بطول النظر

  1. العوامل الوراثية.
  2. زيادة طول عمق العين من الداخل.
  3. وجود خلل وظيفي في قرنية العين.
  4. وجود خلل في العين يتمثل بعدم قدرة العين على تجميع الأشعة وعكسها على الأجسام.

أعراض إصابة الأطفال بطول النظر

  • الغبش وعدم رؤية الأشياء القريبة من الطفل بشكل واضح.
  • ظهور الحَوَل عند الطفل.
  • التعب والإرهاق بسبب كثرة التركيز عند النظر على الأشياء.
  • عدم رؤية الكلمات والحروف جيداً عند قراءتها.
  • الإصابة بوجع الرأس والصداع المستمر.
  • عدم وضوح الرؤية بالأماكن المعتمة والمظلمة.
  • كثرة حك العين.
  • حدوث التهابات جفن العين.

أنواع طول النظر

يوجد نوعين لطول النظر وتكثر الإصابة بهما وهما:

  1. طول النظر العادي: وهو طول النظر الذي يصيب الأشخاص قبل وصولهم لعمر الأربعين، ومن أبرز أعراضه عدم قدرة المصاب على الرؤية بشكل واضح.
  2. طول النظر الشيخوخي: وهو النوع الذي يصيب الأشخاص بعد تجاوز عمر الأربعين، ومن أهم أعراضه عدم القدرة على القراءة بوضوح.

طريقة علاج طول النظر عند الأطفال

يعتبر أفضل علاج لطول النظر عند الأطفال هو إجراء فحص خاص عند طبيب العيون، وبناءً على نتيجة الفحص سيقوم الطبيب بعمل نظارة طبية للطفل، ويجب على الطفل الالتزام بارتداء النظارة الطبية، وخلال مراحل نمو الطفل فإنه سوف يستغني عن ارتداء النظارات الطبية حيث تزداد قوة عدسة العين ويزداد حجمها وحجم وطول قرنية العين، أما في حال إهمال الطفل لتعليمات الطبيب وعدم الالتزام بارتداء النظارات الطبية فإن الأمور ستزداد سوءاً ولعلاج الحالة قد يتطلب التدخل لإجراء عملية جراحية.





Ads
إذا لم تجد طلبك ابحث هنا …
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

علاج تسارع دقات القلب

أسباب وأعراض وعلاج ثقب القلب عند الأطفال

أسباب وأعراض وكيفية علاج نقص هرمون النمو عند الأطفال