ما هو هرمون الاستروجين عند النساء أو عند الرجال

هرمون الاستروجين هو أحد الهرمونات الجنسية التي توجد في جسم الإنسان وخاصة عند الأنثى، فهرمون الاستروجين هو الهرمون المسئول عن مجموعة الخصائص والمزايا الأنثوية للأعضاء الجنسية عند المرأة، ويتحكم هرمون الأستروجين بصفات الوركين، الثديين عند المرأة، ويتحكم هرمون الأستروجين بوظيفة نمو الشعر عند المرأة، والجدير بالذكر أن هرمون الأستروجين يوجد أيضاً بجسم الرجل ولكن نسبة الهرمون عند الرجال أقل مما هو عليه عند النساء.

خلال الدورة الشهرية يختلف مستوى هرمون الأستروجين بجسم المرأة، وخلال هذه الفترة يكون الهرمون في أعلى مستوياته عند انتصاف الدورة الشهرية، وخلال نزف دم الدورة يكون في أقل مستوياته.

تعتبر المبايض هو المسئولة عن إنتاج وإفراز هرمون الأستروجين بجسم المرأة، كذلك تقوم الغدة الكظرية بإفراز القليل من هرمون الأستروجين أيضاً، وينتقل هرمون الأستروجين لباقي أعضاء وخلايا الجسم، وفي السطور التالية سنذكر مجموعة من المعلومات التي تتعلق بوظيفة وأهمية هرمون الأستروجين للجسم وما هي العوامل والأسباب التي تؤدي لزيادة أو نقصان مستوى هرمون الأستروجين بالجسم ومعرفة الأعراض المصاحبة في كلا الحالتين.

ما هو هرمون الاستروجين عند النساء أو عند الرجال

ما هو دور هرمون الأستروجين بالجسم

كما ذكرنا فإن نسبة هرمون الأستروجين عند الرجال أقل مما عليه عند النساء، وبالتالي سنذكر أهمية دور الهرمون للنساء بشكل أساسي.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

  1. هرمون الأستروجين هو المسئول عن منح وظهور الصفات الفيزيائية بجسم المرأة في مرحلة البلوغ، ويتمثل هذا بزيادة حجم الثديين، ونمو شعر الإبط والعانة وأيضاً تحفيز الدورة الشهرية.
  2. يعمل هرمون الأستروجين على تنظيم الدورة الشهرية عند المرأة وذلك من خلال تحكمه بنمو بطانة الرحم.
  3. يؤثر الهرمون في صحة أعضاء الجسم مثل الجلد، القلب، الدماغ، الحالة المزاجية.
  4. المحافظة على مستوى الكوليسترول بالجسم.
  5. المحافظة على صحة وسلامة الهيكل العظمي.
  6. التحكم بزيادة الوزن، وأيضاً التحكم باستقلاب الغلوكوز، وكذلك التحكم بحساسية الخلايا للأنسولين.

أسباب انخفاض هرمون الأستروجين بالجسم

تنخفض معدلات هرمون الأستروجين التي تنتجها المبايض بعد وصول المرأة لسِن الأربعين، ويطلق على هذه المرحلة اسم مرحلة سِن اليأس، ويستمر انخفاض معدل الأستروجين بالجسم إلى أن ينعدم إفراز الأستروجين، ومع هذا توجد عدة عوامل تؤدي لانخفاض معدل هرمون الأستروجين بالجسم تشير لوجود مشاكل صحية بالمبايض، ومن هذه الأسباب :

  1. الإصابة بأمراض الكلى.
  2. ضعف نشاط الغدة النخامية.
  3. الإصابة بفشل المبايض المبكر.
  4. كثرة ممارسة التمارين الرياضية القوية.
  5. إصابة المرأة بمتلازمة تيرنر.
  6. الإصابة باضطرابات الأكل مثل فقدان الشهية لتناول الطعام.

ما هي أعراض انخفاض هرمون الأستروجين

خلال فترة ما قبل البلوغ وبعد وصول المرأة لسِن اليأس فإنها تعاني من أعراض نقص هرمون الأستروجين بالجسم، ولكن هذا لا ينفي معاناة المرأة من احتمالية ظهور أعراض انخفاض الهرمون في فترات أخرى، ومن أبرز علامات وأعراض انخفاض هرمون الاستروجين:

  • غياب أو وجود اضطرابات الدورة الشهرية.
  • تكرار الإصابة بعدوى بالمسالك البولية والتي تنتج بسبب ترقق الإحليل.
  • الإحساس بآلام الثدي عند لمس الثدي.
  • تقلب المزاج والاكتئاب.
  • الإصابة بالصداع وزيادة شدته.
  • الهبات الساخنة.
  • الإعياء العام والتعب البدني.
  • قلة التركيز وإيجاد الصعوبة في التركيز.
  • ضعف العظام وسهولة كسرها.

أسباب ارتفاع هرمون الأستروجين

من الأمور الطبيعية أن يرتفع معدل هرمون الأستروجين بالجسم، وعادة يحدث ارتفاع معدل هرمون الأستروجين بسبب انخفاض معدل الهرمونات الجنسية في الجسم مثل هرمون التستوستيرون والبروجستيرون، وهذا يؤثر على توازن الهرمونات في الجسم، وقد تصاب المرأة بارتفاع هرمون الأستروجين بسبب تناول الأدوية مثل تناول دواء هرمونات الأستروجين التي تهدف للسيطرة والتحكم بأعراض سِن اليأس.

ما هي أعراض ارتفاع هرمون الأستروجين

توجد مجموعة من الأعراض والعلامات التي تشير لارتفاع مستوى هرمون الأستروجين بالجسم، ونذكر منها التالي:

  • القلق والإصابة بنوبات الهلع.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • ظهور نتواءات أو كتل في الثديين.
  • التعب والإعياء العام في كل الجسم.
  • تساقط الشعر.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • نقص الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات النوم.
  • انتفاخ البطن.
  • انتفاخ وآلام عند لمس الثديين.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

علاج نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال

اسباب واعراض وعلاج نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال

ما هو هرمون النمو وكيف يمكن زيادة هرمون النمو

ما هو هرمون النمو وكيف يمكن زيادة هرمون النمو