اعراض فتق المعدة وطرق العلاج

فتق المعدة هو وجود ضعف في جدار المعدة ينتج عنه حدوث ثقب أو فتحة كبيرة أو صغيرة الحجم تسمح بخروج جزء صغير من الأحشاء الداخلية من مكانها وتصبح تحت الجلد، وهذه الحالة تسبب ألم وازعاج شديد وقد تؤدي لحدوث مضاعفات خطيرة، ويصيب فتق المعدة كلا الجنسين، مع العلم أن هذه الفتحة قد تمتد لتصل لمنطقة الحجاب الحاجز والصدر والذي يحدث بسبب ضعف وارتخاء عضلات المعدة.

الكثير من المصابين بفتق المعدة يشتكون من ارتداد المريء، ولكنهم لا يعلمون أنه ناتج عن الإصابة بفتق المعدة، وأغلب المصابين يظنون أن ارتداد المريء ناتج عن الإصابة بأمراض بالرئة أو الصدر، ونتيجة لعدم استشارة طبيب والخضوع للفحوصات اللازمة فقد تتطور الإصابة وتحدث المزيد من المضاعفات، وفي هذه السطور سيتم تناول الحديث عن أسباب فتق المعدة، ومعرفة أعراضه وطرق علاجه.

اعراض فتق المعدة وطرق العلاج

أسباب الإصابة بفتق المعدة

  • التدخين المتواصل وشرب كمية كبيرة من الكحول.
  • ارتداء الاحزمة والملابس الضيقة التي تعيق عمل الأمعاء.
  • العصبية الزائدة والانفعال الشديد.
  • من أسباب حدوث فتق المعدة الحمل وذلك بسبب زيادة الوزن والضغط.
  • الإكثار من تناول الوجبات السريعة التي تحتوي على الدهون.
  • الإفراط في شرب المشروبات المنبهة المحتوية على الكافيين مثل القهوة، النسكافيه.
  • ممارسة الرياضة بعد تناول الطعام وفي حال امتلاء المعدة.
  • تناول كميات كبيرة من السكريات.
  • البكاء الشديد والمتواصل عن الأطفال المواليد.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

أعراض فتق المعدة

  • ظهور وبروز جزء من الأحشاء في منطقة الفتق.
  • عدم القدرة على إخراج غازات البطن.
  • الغثيان والتقيؤ المستمر.
  • الإصابة بالغرغرينة.
  • الإصابة بحالات من التسمم العام.
  • الشعور بألم ومغص في البطن.
  • عدم الارتداد.
  • تهيج فم المعدة.
  • الشعور بوخز وألم في الصدر.
  • صعوبة البلع.

عند تعرض الإنسان للإصابة بفتق المعدة يجب زيارة الطبيب بشكل سريع وعدم إهمال زيارة الطبيب، وذلك لتجنب تطور الإصابة وظهور مضاعفات قد تشكل خطورة على المصاب، ومن أبرز المضاعفات التي تحدث نتيجة إهمال علاج فتق المعدة هو زيادة حجم الفتق، وانسداد الأمعاء الغليظة والدقيقة، بالإضافة لعدم الارتداد وعدم قدرة الأحشاء التي خرجت عبر الفتحة من العودة مرة أخرى.

عوامل خطورة فتق المعدة

  • توجد العديد من العوامل التي تزيد من حدة وخطورة فتق المعدة، ومن هذه العوامل:
  • زيادة الوزن أو السمنة.
  • الاستمرار في السعال والكحة.
  • الإصابة بالإمساك الشديد والمزمن.
  • ممارسة بعض الأعمال العنيفة مثل رفع الأجسام الثقيلة.

حيث إن هذه العوامل تزيد من الضغط الواقع على منطقة البطن الضعيفة، سواء كان ضعفها خلقياً أو بعد إجراء عملية جراحية، وهذا الضغط يزداد على الجزء الضعيف مما يدفع الأحشاء للخروج من خلالها مما يؤدي للإصابة بفتق المعدة.

علاج فتق المعدة

  • لعلاج فتق المعدة لا بد من إجراء عملية جراحية في الجزء المصاب بالفتق، حيث يتم إرجاع وإدخال الأحشاء الخارجة من مكانها، ويتم غلق الثقب أو المكا المفتوح.
  • قد يقوم الطبيب بتركيب شبكة جراحية لغلق المنطقة الضعيفة، وتتم هذه العملية بالخضوع لعملية عن طريق الجراحة المفتوحة الحديثة أو عن طريق المنظار الجراحي.
  • يجب الحد من شرب المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة.
  • تجنب تناول الوجبات الدسمة والغنية بالدهون، أو الأطعمة الغنية بالسكريات.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

ما هي اعصاب المعدة ، وطرق العلاج

ما هي اعصاب المعدة ، وطرق العلاج

colon القولون

اعراض واسباب القولون العصبي وطرق العلاج بالأعشاب