تفسير حلم رؤية جهنم والنار في المنام لابن سيرين Hell Dream

ما قاله ابن سيرين في خير حلم رؤية جهنم في المنام

من رأى في المنام أنه قد خرج من جهنم فسوف يتوب من المعاصي، ومن رأى الملك مالك خازن النار وأطعمه شيئاً حسناً دلّ ذلك على محبة الله ورسولة والمؤمنين والسلطان ، وكذلك دلّ على الاقلاع عن المعاصى والبعد عن النفاق والغيرة على الدين.

من رأى أن مالك خازن النار قد أقبل عليه فقد أشار ذلك إلى أمنه وسلامته من ناره، ومن أدخل النار ثم خرج منها فسيفعل معصية ويتوب منها ثم يدخل الجنة إن شاء الله تعالى.

ما تفسير حلم رؤية جهنم والنار في المنام لابن سيرين Hell Dream

ما قيل في شر رؤية جهنم في الحلم

من رأى في المنام أنه قد دخل جهنم فسوف يرتكب الكبائر، ومن خرج من جهنم دون ان يصاب بمكروه فسيقع في هموم الدنيا، ومن رأى أن النار قد اقتربت منه فسوف يقع في محنة وشدة من جهة السلطان، ومن لا ينجو منها وسوف يبتلى بالغرامة والخسران الفاحش، وذلك تحذير له كي يرجع ويتوب عما هو فيه.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

من دخل في النار  فسوف يرتكب الفواحش والكبائر التي توجب الحد عليه، ومن دخل النار واستل سيفه فسيتكلم بالفحشاء والمنكر، ومن دخل النار وهو مبتسم فسوف يفسق ويعصي الله.

من رأى أنه قد أدخل النار فسوف يغويه ويحرضه الذي أدخلة، ومن رأى نفسه مسجوناً في جهنم فسوف يبقى فقيراً في الدنيا محروماً ومحزوناً لا يصوم ولا يصلي ولا يذكر الله تعالى.

من رأى انه قد أكل من زقوم جهنم وصديديها فسوف ينال الاثم وتشتد عليه أموره ويسفك الدماء، ومن اسود وجهه وازرقت عيناه في جهنم فسيصاحب عدو الله تعالى فيسود وجهه ويذل عند الناس، وسيعاقبه الله بسبب ظلمه في الآخرة.

من رأى جهنم في المنام عياناً فليأخذ حذره من السلطان أو من غضب الله، ومن رأى أنه دخل جهنم فسيفتضح أمره من الذنوب التي لم يتب منها، ومن أكل أو شرب من طعام وشراب جهنم فلم يزل يرتكب المعاصي، أو يطلب علماً ويصبح وبالاً عليه.

يدل دخول جهنم في المنام على زوال المناصب في الدنيا، وقد تدل على الفقر بعد الغنى، والوقوع في الشدائد والوحشة بعد الأنس، والخزي في الدنيا والسجن الدائم، وتدل على الزوجة المشاغبة، وعلى المعيشة ذات الكسب الحرام، وعلى المسكن المجاور لأهل الغفلة والفسق.

قد تدل على المرض الذي يسبق الموت مع سوء الخاتمة، وعلى الخدمة مع سلطان جائر، وعلى العلم ذات البدع، وعلى العمل الغير مقبول، وعلى ولد الزنى، ودخول النار يشير إلى السؤال بعد الغنى، ويشير إلى دار الفسق والبدع، وقد يشير إلى الكنيسة والمدبغة والمسلخ والفرن والبيع.

من دخل النار فيدل ذلك على نيل الشهوات، ورؤية سقر تشير الى ترك الصدق والتكذيب بيوم الدين، ورؤية السعير للشياطين ولمن اتبع أخلاقهم، ورؤية الهاوية تشير إلى البخس في الميزان والكيل، ورؤية الجحيم لمن طغى وآثر الحياة الدنيا، والدرك الأسفل من النار هو لأصحاب النفاق.

من أكل من الزقوم أو شرب من الغسلين أو لدغ من عقاربها أو لدغ من حياتها أو تبدل جلده بجلود أهل النار أو تردى على رأسه من أعلى فكل ذلك يدل على البدع في الدين والتمسك بسنن الكافرين ومشاركة الظالمين ومخالفة النبيين والردة عن الدين ومنع الزكاة عن المحتاجين ومعصية الله وانكار الربوبية.

من رأى أن الملك مالك خازن النار قد أعرض عنه ونحا عنه جانباً فسوف يقع في ناره، وخزنة جهنم في المنام هم الشرطة والحفظة والجنود والأقارب والأهل في اليقظة، ومن رأى أن مالكاً خازن النار قد ألقاه في النار فسيرى ذلاً في الدنيا. والله أعلم.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

تفسير حلم رؤية دخول النار أو جهنم في المنام لابن سيرين

تفسير حلم رؤية دخول النار أو جهنم في المنام لابن سيرين

تفسير حلم رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام لابن سيرين

تفسير حلم رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام لابن سيرين