علاج مرض اليد والقدم والفم أو المتلازمة عند الاطفال

الكثير من الآباء والأمهات يشتكون من كثرة إصابة أطفالهم من الطفح الجلدي، وهذا يدفعهم لمراجعة عيادات الأطفال بشكل متكرر لفحص الطفل وأخذ الأدوية المناسبة لعلاج هذه الحالات، ولكن ما يجهله الغالبية العظمى من الأهل هو إصابة أطفالهن بمرض اليد والفم والقدم، وهي متلازمة سنتعرف على تفاصيلها وأسبابها وأعراضها وطرق علاجها في هذه السطور.

علاج مرض اليد والقدم والفم أو المتلازمة عند الاطفال

متلازمة واليد والفم والقدم

تعتبر هذه المتلازمة من الأمراض الفيروسية المنتشرة والشائعة بصفة عامة بين الأطفال، حيث يؤدي الفايروس لظهور طفح جلدي على الأطراف وقروحات في الفم، وعادة يصيب الفيروس الأطفال الرضع والأطفال الذين لم يتجاوزا عمر خمس سنوات، ومع هذا فقد يصيب الفايروس البالغين، ويعتبر فايروس ” كوكساكي أ” هو الأكثر شيوعاً للتسبب بهذه المتلازمة.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعتبر متلازمة اليد الفم القدم من الأمراض المعدية بشكل كبير وخطير، حيث تعتبر بيئات الروضات ودور رعاية الأطفال البيئة المناسبة والنموذجية لتطور الفيروس وانتقاله من حالة لأخرى، وينتشر الفايروس عادة في فصلي الصيف والخريف.

طرق انتقال العدوى

الطفل أو الشخص المصاب بداء اليد والقدم والفم لديه القدرة على نقل العدوى بالفيروس خلال الأسبوع الذي يسبق ظهور الأعراض على الطفل، وفي العادة فإن العدوى تستمر لخمسة أسابيع، وهذا يجعل المريض مصدراً للعدوى طيلة هذه الفترة أو حتى بعد زوال الأعراض، ومن الجدير بذكره أن الأشخاص البالغين يمكن أن يصابوا بالمرض ولكن لا تؤدي للعدوى وظهور الأعراض عليهم، غير أنهم قادرين على نقل العدوى للأطفال.

تنتقل العدوى بالإصابة بالمرض عن طريق عدة وسائل وهي:

  • انتقال الهواء أو العطاس أو السعال.
  • ينتقل عند لمس الأسطح الملوثة بالفيروس.
  • تقبيل او احتضان طفل مصاب.
  • استخدام مناشف أو أدوات خاصة بشخص مصاب.
  • لمس مخاط أو لعاب شخص مصاب.
  • يمكن أن ينتقل نتيجة التماس مع براز شخص مصاب وخصوصاً عند استخدام المرحاض وعدم غسل اليدين جيداً.
  • حدوث تماس أو تصافح مع طفل مريض.

أعراض الإصابة بمرض واليد والفم والقدم

عند إصابة الطفل بالفيروس، فإن الفيروس يمر بمرحلة حضانة تستمر بين 3-7 أيام، ثم تظهر الأعراض على الطفل، ومن الأعراض المبكرة للفايروس:

  • ارتفاع درجة حرارة جسم الطفل حتى تصل 40درجة مئوية.
  • فقدان الشهية.
  • ألم الرأس والصداع.
  • حساسية عامة.
  • ألم في الحلق وصعوبة في بلع الطعام.

بعد انتهاء فترة الحضانة تظهر الأعراض التالية على الطفل:

  • طفح جلدي يكون على شكل بقع حمراء قد تكون بقع ناتئة أو مسطحة على أخمص القدمين وراحتي يدي الطفل المصاب وتحت الحفاظ، ويمكن أن ينتشر الطفح الجلدي للركبتين والمرفقين، وبعدها تتحول لبثور رمادية اللون مع قاعدة حمراء.
  • نفاطات حمراء تظهر في مؤخرة الفم وعلى اللوزتين وعلى اللثة واللسان والخدين من الداخل.
  • في بعض الحالات قد يصاب الطفل بالجفاف بسبب قلة تناول وشرب السوائل.

طريقة تشخيص المرض

يتم تشخيص الإصابة بداء واليد والفم والقدم على حسب عُمر المريض، وما هي الأعراض التي يعاني منها، وطبيعية الطفح الجلدي الذي أصابه، كما قد يقوم الطبيب بفحص مسحة من الحلق وفحص عينة من براز المصاب.

علاج مرض اليد والقدم والفم

يعتمد علاج المرض على التخفيف من شدة الأعراض التي يعاني منها الطفل، فعادة ما تزول أعراض الإصابة تلقائياً بين أسبوع إلى عشرة أيام من الإصابة، وتشمل طرق العلاج:

  • استعمال مسكنات الألم وتناول خافضات الحرارة مثل أيبوبروفين، وباراسيتامول.
  • في حالات الأطفال الصغار يجب الإكثار من شرب الماء والسوائل لتجنب الإصابة بالجفاف.
  • يمكن استخدام الرذاذ الفموي أو غسول الفم لتخدير الفم للتخفيف من الألم والوجع الناتج عن قروح الفم.
  • يوصى بالمحافظة على نظافة الجلد والمناطق التي تظهر فيها النفاطات، ويجب غسل الجلد بالماء والصابون الدافئ، وعند تجفيف الجلد يتم التربيت على الجلد وليس دعك النفاطات، وفي حال انفجار إحدى النفاطات يستخدم مرهم مضاد حيوي للدهن مكانه لمنع الإصابة بالعدوى.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

babyطفل يبكي

اسباب وعلاج مرض اليد والقدم والفم بالطب البديل والاعشاب

علاج وطرق التخلص من وضع اليد في الفم عند الاطفال

علاج وطرق التخلص من وضع اليد في الفم عند الاطفال