أمراض تمنع الحمل في الرحم و طرق علاجها

الرحم هو أحد أجزاء الجهاز التناسلي عند المرأة، وقد يصاب الرحم بمجموعة مختلفة من الأمراض والمشكلات الصحية التي تمنع اكتمال الحمل، ومعظم هذه الأمراض يمكن علاجها طبياً بشكل مناسب مع كل حالة، كما أن لعلاج بعض هذه الأمراض فإن الأمر قد يتطلب التدخل الجراحي، وفيما يلي مجموعة من الأمراض التي تصيب الرحم والتي بوجودها يستحيل حدوث الحمل والولادة.

أمراض تمنع الحمل في الرحم و طرق علاجها

الأمراض التي تمنع الحمل

  • تليف الرحم: يعد تليف الرحم من الأمراض الشائعة والتي تصيب رحم المرأة، ويحدث عادة تليف الرحم بسبب الولادة الطبيعية المتكررة أو بسبب الإجهاض، وهذا يؤدي لحدوث ضعف في عضلة الرحم، ويُسبب ذلك مشاكل مختلفة مثل زيادة طول الدورة الشهرية، وإغلاق فتحات قنوات فالوب الأمر الذي يمنع حدوث الحمل، كذلك إن الورم الليفي قد يوجد في الرحم ويشغل كامل تجويف الرحم مما يعيق غرس وتثبيت البويضة المخصبة بجدار الرحم.
  • نزيف المهبل: نزيف المهبل أيضاً من الأمراض التي تمنع الحمل، حيث ينتج عن نزيف المهبل خروج الدم بشكل متكرر بمواعيد مختلفة عن مواعيد الدورة الشهرية، ويحدث نزيف المهبل بسبب اضطرابات الهرمونات.
  • اللحميات: وجود اللحميات في بعض الحالات يكون أمراً طبيعياً عن بعض السيدات، ولكن وجود اللحميات بداخل بطانة الرحم وتسببها بحدوث دفق دموي بين موعد الدورة الشهرية والأخرى يمكن أن يؤدي للإجهاض المتكرر ومنع تمام الحمل.
  • بطانة الرحم المهاجرة: نصف حالات تأخر الحمل عادة ما تكون بسبب إصابة المرأة بمرض بطانة الرحم المهاجرة، وهي حالة تشير لنمو أنسجة بطانة الرحم خارج الرحم، كذلك قد ينمو النسيج المبطن للرحم في الطبقة العضلية وهذا يحدث اضطراب ومشكلة في العضل ذاتها، مما يمنع حدوث التلقيح والحمل.
  • سماكة بطانة الرحم الزائدة: وهذه من الحالات الشائعة والتي تصيب السيدات فوق عمر الـ 45، ومع هذا فإن حدوث الإصابة بهذه المشكلة لدى النساء الأصغر سناً هو أمر وارد الحدوث، وفي هذه الحالة تجد البويضة المخصبة صعوبة في تثبيت نفسها في جدار الرحم.
  • فيروس HPV: عادة تكون الإصابة بفيروس HPV في منطقة عنق الرحم، ويعتبر هذا الفيروس من المسببات التي تؤدي لتكون ووجود خلايا سرطانية في عنق الرحم، مما يقلل فرص حدوث الحمل.
  • سرطان الرحم : يعتبر فيروس الورم الحليمي هو السبب الذي يؤدي لحدوث سرطان الرحم وايضاً سرطان عنق الرحم، وتختلف أنواع فيروس الورم الحليمي فبعضها يؤدي لظهور الثآليل التناسلية، وبعضها الآخر لا تظهر له اي أعراض للإصابة به، ومع حدوث سرطان الرحم فإن الحمل يكون مستحيلاً نظراً لأعراض سرطان الرحم والتي من أبزرها حدوث نزيف دموي مستمر.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

علاج أمراض الرحم

معظم الأمراض التي تصيب الرحم يمكن علاجها طبياً، وذلك بعلاج السبب الرئيسي الذي أدى لحدوث هذه المشكلة أو المرض، يمكن علاجها بالتدخل الجراحي البسيط، باستثناء مرض السرطان والذي قد يستوجب استئصال كامل الرحم في أغلب الحالات وبهذا تكون نسب حدوث الحمل صفر.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

الحمل خارج الرحم

اسباب الحمل خارج الرحم ومتى تظهر الأعراض وطرق العلاج

اضرار عملية كشط الرحم أو كحت الرحم للنساء والحمل