أسباب وعلاج نقص دم الحيض أو قلة دم الدورة عند النساء بالاعشاب

نقص دم الحيض من الحالات الشائعة بين الفتيات والنساء، وتكون فيها الدورة الشهرية قصيرة أو تكون نسبة الدم النازلة خلال الدورة الشهرية كمية قليلة، ففي الوضع الطبيعي يستمر نزول دم الحيض من يومين لستة أيام وفي حالة نقص دم الحيض قد تستمر الدورة الشهرية لأقل من يومين، ويبدأ نزول دم الحيض عند وصول الفتاة لسن البلوغ، حيث تبدأ مجموعة من التغيرات الهرمونية في داخل جسم الفتاة شهرياً، وخلال هذه التغيرات يبدأ الرحم بالتكيف والتحضير للحمل، وهذا يكون بشكل كامل تحت تأثير وتنظيم الهرمونات بالجسم، فتقوم الغدة النخامية وغدة تحت المهاد بإرسال الإشارات الهرمونية التي تهيئ المبيض والرحم وتجهيزه للحمل، وهذه الإشارات الهرمونية تساعد في تحفيز إفراز الإشارات الهرمونات المسئولة عن الدورة الشهرية وهما هرمونيّ البروجسترون، وهرمون الأستروجين.

يعمل هرمون البروجسترون بالمحافظة على سماكة بطانة الرحم، وأما وظيفة هرمون الاستروجين فهي بناء بطانة الرحم وتهيئة الجو المناسب لاستقبال البويضة المخصبة، وفي حال عدم وجود حمل فإن نسبة كلا الهرمونين تبدأ بالانخفاض ويبدأ دم الحيض بالنزول.

أسباب وعلاج نقص دم الحيض أو قلة دم الدورة عند النساء بالاعشاب

أسباب نقص دم الحيض

  • كثرة ممارسة الرياضة.
  • الشعور بالتوتر والقلق النفسي.
  • سوء التغذية والإصابة بفقر الدم.
  • الاضطرابات الهرمونية التي تصيب الغدة الدرقية.
  • التدخين.
  • الإصابة بالبواسير.
  • السمنة المفرطة وزيادة الوزن.
  • زيادة الهرمون الذكوري التستوستيرون.
  • انسداد غشاء البكارة.
  • اتباع حمية غذائية قاسية.
  • الإصابة بمشكلة تكيس المبيض.
  • الإصابة بمتلازمة أشرمان والتي يحدث فيها التصاقات ببطانة أو تجويف الرحم.
  • الضغوط الحياتية.
  • الحمل خارج الرحم.
  • العمر، فوصول المرأة لمرحلة اليأس يؤدي لقلة دم الحيض بسبب تأثير الهرمونات في هذه الفترة.
  • تناول أو استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية.
  • اضطرابات الأكل والإصابة بفقدان الشهية العصبي.
  • الرضاعة الطبيعية.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

أعراض نقص دم الحيض

إن ملاحظة الأعراض التالية يدل على نقص دم الحيض، وفي حال استمرارها لعدة دورات متتالية فينصح بمراجعة الطبيب.

  • نقص دم الحيض بشكل متكرر لأكثر على عدة دورات شهرية.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • نزيف الدورة الشهرية ضعيف، أو يكون مثل النقط.
  • استمرار دم الحيض لمدة زمنية أقل من يومين.

تشخيص نقص دم الدورة الشهرية

  • عند ملاحظة نقص دم الحيض يجب على المرأة مراجعة الطبيب لتشخيص الحالة وتحديد السبب الرئيسي الذي أدى لحدوث نقص دم الحيض، وبتحديد المشكلة يتم وصف العلاج المناسب.
  • تشخيص الحالة يتم بإجراء عدة تحاليل وفحوصات هرمونية، وعادة يتم عملها في ثاني أيام الدورة الشهرية نتيجة لزيادة النشاط الهرموني خلال هذه المدة، وقد يتطلب تشخيص الحالة عمل منظار رحمي للحصول على تشخيص أكثر دقة.

علاج نقص دم الحيض

  • إذا كان نقص دم الدورة الشهرية ناتجاً بسبب وجود خلل في التوازن الهرموني بين مجموعة الهرمونات المسئولة عن انتظام وكثافة الدورة الشهرية، ففي العادة يصف الطبيب تناول حبوب هرمون البروجيسترون والتي تساعد في إعادة التوازن الهرموني.
  • توجد العديد من الأعشاب والتي تساعد في تحسين عملية التبويض وإدرار دم الحيض وتحقيق التوازن الهرموني في الجسم، ومثال هذه الأعشاب شرب حليب الصويا.
  • شرب مغلي البابونسج واليانسون ومغلي المرمية.
  • تغيير نمط الحياة.
  • الاهتمام بجودة النظام الغذائي.
  • خسارة الوزن الزائد.
  • الحد من شرب المنبهات كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية.
  • الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة.
  • الاسترخاء وتجنب التعرض للمواقف المثيرة للقلق والتوتر.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

علاج عدم انتظام الطمث أو الحيض عند النساء

اسباب وطرق علاج عدم انتظام الطمث أو الحيض عند النساء

الجهاز التناسلي ومبايض المرأة

اسباب وعلاج انقطاع الدورة الشهرية عند البنات أو المبكر بالاعشاب