أضرار غاز الكبريت أو غاز ثاني اكسيد الكبريت على الصحة

مع التطور الاقتصادي والصناعي الذي يشهده العالم وتركز اهتمام الناس بالتطور الحاصل والذي يعتمد على انتشار المصانع بمختلف تخصصها وانتشار وسائل وآليات النقل والسيارات بغض النظر عن الأضرار والتبعيات الضارة لهذه المصانع والوسائل التي ينتجها الإنسان وخصوصاً التي يخرج منها الغازات والتي أدت لزيادة نسبة الملوثات الهوائية والغازات الضارة في الجو والتي تنعكس بشكل مباشر على صحة الإنسان وارتفاع خطر الإصابة بالأمراض المختلفة.

أضرار غاز الكبريت أو غاز ثاني اكسيد الكبريت على الصحة

غاز ثاني أكسيد الكبريت

هو عبارة عن غاز لا لون له ولكنه ذو رائحة لاذعة وقوية، ويدخل غاز الكبريت بالعديد من الاستعمالات الزراعية والصناعية، وغالبية غاز الكبريت يأتي من احتراق الوقود الأحفوري الذي يحتوي على الكبريت، وينتج الغاز من عملية احتراق الغاز الطبيعي والمازوت والفحم الحجري، ويمكن أن يتفاعل غاز الكبريت مع الماء الذي يوجد بداخل مجرى الهواء العلوي، ونتيجة لتفاعله فإنه يُكَوّن الكبريتات والهيدروجين والكبريتيت، ونتيجة لذلك يحدث التهيج في الشُعب الهوائية ولهذا يعاني المصاب من صعوبة التنفس.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

أضرار غاز الكبريت على الصحة

التعرض لغاز الكبريت لمرة واحدة وبكميات محدودة وقليلة يسبب أعراض بسيطة وسرعان ما يتم التعافي منها بحيث لا تبقى آثاره لمدة طويلة، ولكن في حالة التعرض للغاز بشكل مفرط أو بشكل كبير فإنه يؤدي لأضرار بالغة مثل الإصابة بنوبات الربو، تلف الرئتين، التهاب الشعب الرئوية، الالتهاب الرئوي، ومن مخاطر غاز الكبريت على الصحة الآتي:

  • يسبب تهيج العينين.
  • يسبب تهيج الجلد.
  • تهيج الأغشية المخاطية.
  • تهيج مجرى التنفس.
  • التشنجات الرئوية، والتسبب بحدوث الوذمة الرئوية.
  • يؤدي لحدوث انسداد حاد بمجرى التنفس.
  • استنشاق الغاز يسبب تفاقم المشاكل والأمراض الرئوية مثل الربو.

الأضرار الفورية عند التعرض لغاز الكبريت

استنشاق الإنسان لغاز الكبريت يؤدي لمجموعة من الأضرار مثل تهيج الحنجرة والرئتين، وتهيج العينين، وتهيج الأنف، ويصاحب ذلك مجموعة من الأعراض مثل احمرار العينين، التهاب الحلق، السعال، رشح الأنف، واستنشاق غاز الكبريت بتركيز عالي يسبب صعوبة التنفس والإصابة بالاختناق الرئوي، إضافة ذلك فإنه عندما يلامس أكسيد الكبريت الجلد يسبب تهيج وحروق الجلد، فضلاً عن هذا فإن التعرض لثنائي أكسيد الكبريت السائل يسبب تقرحات الجلد وحروق للعينين عند ملامسته، أما الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بالربو فإنه وعند تعرضهم لغاز الكبريت مثل تناول الوجبات أو الأطعمة المحفوظة بثنائي أوكسيد الكبريت أو غيرها من المركبات الكبريتية فإنهم يصابون بنوبات الربو.

التسمم بغاز ثنائي أوكسيد الكبريت

غاز الكبريت أو ثنائي أكسيد الكبريت ليست له أضرار ذات سُمية على صحة الإنسان، ويمكن علاج كافة الآثار الجانبية والمضاعفات التي يعاني منها المصاب، وفي حالة استنشاقه كميات كبيرة من غاز الكبريت فيفضل مراجعة المستشفى.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

skine الجلد

أضرار ومخاطر علاج حب الشباب بالليزر للبنت والرجل والحامل

فوائد واضرار القهوة والشاي Coffee & Tea على الصحة

فوائد واضرار القهوة والشاي Coffee & Tea على الصحة ، ماهي ؟