اضرار نفخ الوجه وطرق نفخ الوجه والشفاه بالحقن وانواعه

الكثير من السيدات والفتيات يعانين من النحافة والوجه الهزيل وضعف وضمور الخدين، أيضاً إن الكثير من السيدات اللواتي يحافظنّ على الوزن المثالي لأجسامهنّ يعانين كذلك من الوجه النحيف والذي لا يتناسق مع حجم الوجه، وهذا يجعل السيدات في بحث مستمر عن خوض التجارب وتجربة الطرق والوسائل التي تساعدهنّ في الحصول على وجه ممتلئ وجميل، ومع كثرة واختلاف الوصفات والطرق المستخدمة لعلاج ضعف ونحافة الوجه تعود الضرر على المرأة لما لهذه الطرق من مضاعفات وآثار خطيرة على الصحة، وفي هذا الموضوع سنقدم مجموعة من المعلومات التي تتناول حقن نفخ الوجه وما هي أنواع وأضرار هذه الحقن ومضاعفاتها ومخاطرها.

اضرار نفخ الوجه وطرق نفخ الوجه والشفاه بالحقن وانواعه

حقن نفخ الوجه

حقن نفخ الوجه هي من الإجراءات الطبية التي تتم في مركز صحي وتحت إشراف طبيب مختص، وهذه الحقن هي عبارة عن إبر خاصة تحتوي على مواد معينة يتم حقنها تحت طبقات الجلد، وتدوم هذه المواد لفترة محدودة، وتوجد أنواع مختلفة من الحقن حسب طبيعة استخدامها، فبعضها يستخدم لعلاج التجاعيد بالوجه، وبعضها يستخدم لنفخ الوجه، وبعضها يستخدم لنفخ المؤخرة، وبعض هذه الحقن تستخدم لتفتيت الدهون للحصول على قوام متناسق للجسم.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

أنواع حقن نفخ الوجه

تختلف أنواع الحقن المستخدمة، فبعضها يستخدم لعلاج التجاعيد، ومنها يستخدم لنفخ مناطق معينة ومحددة من الوجه، وهذه الأنواع هي:

  • الفيلر طويل المدى لنفخ الوجه: حيث تستمر هذه الحقن لمدة طويلة من الزمن، ويرجع لعدم قدرة الجسم على إذابتها، وتدوم هذه الحقن لمدة قد تزيد عن 24 شهر.
  • الفيلر قصير المدى أو المؤقت: وفي هذا النوع يتم حقن الجلد بمواد يستطيع الجسم إذابتها والتخلص منها، فبعض هذه الأنواع يدوم لمدة ثلاثة شهور، ومنها ما يستمر لاثني عشر شهراً، ومنها ما يصل لمدة أربع وعشرون شهر.

المواد المستخدمة في حقن ونفخ الوجه

  • الدهون الذاتية: حيث إن العديد من حقن الفيلر يحتوي على الدهون الذاتية التي يتم أخذها من الجسم نفسه، ويتم سحب الدهون من منطقة البطن أو الأرداف، ويطلق على هذه المواد بالأوتوكرافت، وهي تتميز بنتائجها الرائعة وقلة الأضرار.
  • الكولاجين: وهي مادة تستخرج من جلد الأبقار، وتستمر لفترة زمنية بين 3- 6 شهور.
  • الهياليورونيك: وهو من المواد الطبيعية ذات القوم الهلامي، وما يميز هذه المادة هي اختلاف كثافتها بحسب غرض استخدامها.
  • البوتوكس: وهي مادة مختلفة عن الفيلر، ولكن في حال حقنها قبل استخدام حقن الفيلر فإن ذلك يعطي نتائج أفضل.
  • السيليكو: وهذه من المواد الشبه دائمة والتي يجد الجسم صعوبة بالغة في إذابتها.

نصائح قبل وبعد حقن الوجه بالفيلر

  • النصيحة الأولى هو أن تتم تجربة حقن الفيلر بإشراف طبيب مختص، وفي هذا السياق ينصح بالابتعاد عن صالونات التجميل نظراً للمخاطرة والأضرار التي يمكن أن تلحق بكِ، فقد يتم حقنك بمواد سامة غير معلومة المصدر، فضلاً عن استخدام أدوات غير معقمة وفي بيئة غير معقمة.
  • ضرورة إخبار الطبيب في حال كنتِ تعانين من أمراض أو مشكلات صحية مثل مرض السكري، كما يجب إخبار الطبيب بكافة أنواع الأدوية التي تقومين بتناولها.
  • يفضل التحدث مع الطبيب حول هوية المواد المستخدمة والتعرف على مصدرها.
  • عمل اختبار لفحص الحساسية اتجاه المواد المستخدمة وخصوصاً مادة الكولاجين.
  • بعد الحقن ينصح بعدم التعرض لأِشعة الشمس في وقت الظهيرة.
  • عدم تناول أي أدوية تستخدم لعلاج التهاب المفاصل، كذلك عدم تناول أي أدوية تمنع تجلط الدم قبل أسبوع من الحقن.
  • قبل الحقن ينصح بعدم تناول فيتامين E لتجنب ظهور الكدمات بعد إتمام الحقن.
  • عدم النوم على الجهة التي تم الحقن بها.
  • ينصح الطبيب الأخصائي بعدم استخدام الفيلر الدائم، نظراً لمخاطره على صحة المرأة، إضافة إلى أن إزالته تحتاج لعملية جراحية.

فوائد واستخدامات حقن الفيلر

  • لحقن الفيلر مجموعة مختلفة من الفوائد التجميلية، ومن أبرز هذه الفوائد:
  • تستخدم في علاج شحوب الوجه، فهي تمنح الوجه والبشرة الحيوية والنضارة من جديد.
  • علاج نحافة الوجه الناتج بسبب العوامل الوراثية أو نتيجة اتباع نظام غذائي.
  • علاج نحافة اليدين، كذلك تستخدم لشد تجاعيد الأيدي.
  • علاج النحافة بمناطق مختلفة من الجسم مثل الأرداف والمؤخرة.
  • سرعة ظهور النتائج، حيث يتم معاينة الناتج في نفس الجلسة.
  • رخص ثمنها وعدم زيادة تكلفتها.
  • علاج الهالات السوداء حول العينين.
  • حقن الفيلر غير مؤلمة لأن الطبيب يستخدم كريم مخدر أو إبر مخدرة لتخدير الجزء المراد الحقن به، وهذا يجعل العملية خالية من الشعور بالألم.

أضرار ومضاعفات حقن الفيلر

استخدام حقن الفيلر لنفخ الوجه تعود بمجموعة مختلفة من المضار والمضاعفات الخطيرة على صحة المرأة، ومن هذه الأضرار:

  • تحرك المادة من مكانها : فيمكن أن تتحرك المادة التي استخدمت في الحقن من مكانها لمكان آخر وهذا يجعل المضاعفات والأضرار المحتملة غير معروفة، فمثلاً عند حقن الفيلر في الرقبة وانتقال المادة فقد يؤدي ذلك لإعاقة التنفس.
  • استخدام الكولاجين الذي تتم صناعته من البروتين الحيواني يزيد من خطر الإصابة بالحساسية.
  • لا ينصح باستخدام بالفيلر الدائم لأن أزالته تتم بعمل إجراء جراحي.
  • استخدام حقن الهياليورونيك تؤدي للإصابة بكدمات شبه دائمة تستمر لفترة طويلة من الزمن.
  • حدوث نزيف تحت الجلد.
  • حدوث تكتلات تحت الجلد.
  • في حال وصول المواد المستخدمة في الحقن للأوعية الدموية المتصلة بالعين فهذا قد يؤدي للإصابة بالعمى، أو الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • قد يحدث تكور المادة المستخدمة في الحقن أسفل الجلد.
  • حدوث تشوه في المظهر العام بسبب استخدام كمية أكثر أو أقل من اللازم.
  • قد تؤدي الحقن لحدوث انسداد في أحد الشرايين.
  • الإصابة بحبوب صديدية بعد انتهاء الحقن بالفيلر.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • عند حدوث خطأ في طريقة حقن الفيلر فقد يؤدي لبطء حركة العضلة أو شلل العضلة، وهذا يؤثر على ملامح وحركات الوجه كسقوط الحاجب وعدم الابتسام.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

Wound جرح

اسباب وطرق علاج مرض الكيلويد بالحقن والكورتيزون والليزر والاعشاب

علاج تكور الفيلر تحت الشفاه أو التكور تحت الجلد

علاج تكور الفيلر تحت الشفاه أو التكور تحت الجلد