أسباب صعوبة الاخراج أو تقطع البراز وتصلبه

صعوبة إخراج البراز هي من المشكلات الشائعة والتي تعرف باسم الإمساك والذي يصيب الإنسان نتيجة لقلة وضعف حركة الأمعاء عن معدلها الطبيعي، فحركة الأمعاء تختلف من شخص لآخر، فبعض الأشخاص تكون لديهم حركة الأمعاء مرة واحدة أو مرتين في الأسبوع، وعند البعض تحدث ثلاثة مرات باليوم، وتصيب مشكلة صعوبة الإخراج مختلف الفئات العمرية، وعلى الرغم من عدم خطورة مشكلة الإخراج إلا أنها مشكلة تسبب الانزعاج الشديد وعند التخلص منها وزوالها يشعر المصاب بالتحسن والراحة، إذ أن صعوبة الإخراج يصاحبه بقاء البراز بداخل الجسم وحدوث الانتفاخ والشعور بالألم بمنطقة البطن.

أسباب صعوبة الاخراج أو تقطع البراز وتصلبه

أسباب صعوبة الإخراج

  • كثرة تناول منتجات الألبان.
  • تغيير الأنشطة الاعتيادية اليومية.
  • تغيير العادات الغذائية.
  • الإصابة بمتلازمة القولون العصبي.
  • قلة الحركة والنشاط البدني.
  • قلة الألياف في الطعام.
  • قلة شرب الماء.
  • الإصابة بسرطان القولون.
  • الإصابة ببعض الأمراض العصبية مثل مرض باركنسون، مرض التصلب اللويحي، أو وجود مشكلة في أعصاب الجهاز الهضمي.
  • تناول بعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب ومضادات الحموضة.
  • وجود قصور في عمل الغدة الدرقية.
  • التوتر.
  • الإفراط في تناول الملينات.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

مضاعفات صعوبة الإخراج

الإصابة صعوبة الإخراج بشكل مستمر يؤدي للإصابة بمجموعة من المشاكل والمضاعفات مثل:

  • انحشار البراز: والتي تحدث بسبب عدم قدرة الجسم على التخلص من الفضلات نتيجة لتراكم البراز القاسي والصلب في الأمعاء.
  • البواسير: فالضغط المستمر بهدف تحريك الأمعاء يؤدي لانتفاخ الأوردة الدموية التي توجد بداخل وخارج الشرج.
  • تدلي المستقيم: فزيادة الضغط من أجل تحريك الأمعاء قد يؤدي للتمدد المستقيم وخروجه خارج الشرج.
  • الشق الشرجي: فمرور البراز الجاف والقاسي وذو حجم كبير قد يؤدي لحدوث تمزق في الجلد الموجود بالشرج.

مخاطر صعوبة الإخراج

في بعض الحالات قد توجد مجموعة من الملاحظات والعلامات التي تستوجب إجراء الفحوصات لاستثناء الإصابة بسرطان القولون كأحد أسباب صعوبة الإخراج، ومن هذه الملاحظات:

  • الإصابة بصعوبة الاخراج فجأة وبدون أي مقدمات أو أي إنذار.
  • تناوب الإصابة بالإمساك مع الإصابة بالإسهال.
  • زيادة حِدة صعوبة الإخراج عن الحالات الماضية.
  • وجود دم في البراز.
  • الإصابة بفقر الدم بدون سبب معروف.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان القولون.

علاج صعوبة الإخراج

يعد النظام الغذائي وإحداث تغيير في نظام الحياة اليومية للشخص المصاب هو الخيار الأفضل لتحسين الإخراج وتفادي الإصابة بصعوبة الإخراج والإمساك، ويمكن تطبيق ذلك كالتالي:

  • يجب تناول الأكلات والأطعمة المحتوية على نسبة كافية من الألياف الغذائية، مثل الفواكه والخضروات الطازجة والحبوب الكاملة.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم يومياً كالجري اليومي أو المشي.
  • شرب كمية كافية من الماء يومياً لتجنب الإصابة بالجفاف.
  • عدم تأخير وتأجيل عملية الإخراج وخاصة عند الرغبة بقضاء الحاجة.
  • يفضل اسناد القدمين على كرسي صغير عند استخدام المرحاض وبذلك يصبح مستوى الركبتين مرتفع عن مستوى الورك وهذا يسهل مرور وخروج الفضلات.
  • المحافظة على قضاء الحاجة يومياً في أوقات معينة.
  • قد يصف الطبيب للمريض أدوية ملينة خاصة في الحالات التي لا توجد منها استجابة بعد تغيير النظام الغذائي والنظام اليومي الحياتي، وتعد الملينات من الأدوية المساعدة في طرد ومرور الفضلات.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

أسباب وطرق علاج تيبس البراز وتصلبه بالاعشاب الطبيعية

أسباب وطرق علاج تيبس البراز وتصلبه بالاعشاب الطبيعية

اسباب المخاط في البراز عند الاطفال وطرق العلاج

اسباب المخاط في البراز عند الاطفال وطرق العلاج