كيف تساهم الرضاعة الطبيعية في تنظيم النسل

تنظيم النسل هو مصطلح يطلق على المباعدة بين فترات الحمل والولادة بين كل حالة ولادة والأخرى على فترات زمنية قد تكون من 3 – 5 سنوات، ويعرف تنظيم النسل بمجموعة من المصطلحات المعروفة بين الناس مثل تنظيم الأسرة، أو التحكم بالخصوبة، أو الأبوة المنظمة، ويختلف مصطلح تنظيم النسل بشكل كامل عن مصطلح تحديد النسل والذي يعني منع حدوث الحمل بشكل نهائي.

كيف تساهم الرضاعة الطبيعية في تنظيم النسل

كيف تساهم الرضاعة الطبيعية في تنظيم النسل

يمكن للسيدات المرضعات استغلال فترة الرضاعة الطبيعية كإحدى الوسائل والحلول المتاحة التي تساعد في تنظيم النسل، وذلك باتباع نمط ونظام معين للرضاعة الطبيعية، وذلك من خلال عدة خطوات سنذكرها بالسطور التالية.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

  1. اعتماد تغذية الطفل بشكل أساسي على حليب الأم بدون إعطاء الطفل أي أغذية إضافية مثل الحليب الصناعي أو أي سوائل ومنع اعطاء الطفل أي لهاية حتى وإن كان الطفل أو الأم في حالة مرض.
  2. يتم إرضاع الطفل عدد لا يقل عن 8 مرات خلال 24 ساعة، أو حسب رغبة الطفل، ويتم ترك الطفل على ثدي الأم حسب رغبته وعدم إرغامه على ترك الثدي، كما يجب ألا تزيد الفواصل الزمنية بين الرضعة والأخرى، ففي النهار يجب ألا تزيد المدة عن 4 ساعات، وفي الليل عن 6 ساعات.
  3. اتباع نظام الرضاعة على هذه الطريقة يعمل على تثبيط الإباضة وعدم عودة الدورة الشهرية في موعدها.

ما هي طريقة قطع الطمث بالإرضاع

وسيلة قطع الطمث بالإرضاع من الطرق الآمنة والمؤقتة لتنظيم النسل والأسرة، وللنجاح الطريقة يجب تحقيق ثلاثة شروط وهي :

  1. اعتماد الرضاعة الطبيعية المصدر الوحيد لتغذية الطفل بشكل كامل.
  2. انقطاع الدورة الشهرية بالكامل.
  3. ألا يتجاوز عمر الطفل 6 شهور.

وفي حال تطبيق هذه الشروط الثلاثة فإن هذه الطريقة تساعد بشكل كبير في قطع الدورة الشهرية وبالتالي تنظيم النسل بشكل مؤقت، وعند عودة الدورة الشهرية أو حدوث خلل بإحدى الشروط الثلاثة فيجب البحث عن طريقة أخرى لمنع الحمل.

ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل

فوائد الرضاعة الطبيعية للمرضعة

  • تحسن الرضاعة الطبيعية من نشاط الجهاز الهضمي.
  • حماية المرأة المرضعة من الإصابة بهشاشة العظام وخاصة إن كانت متقدمة في العُمر.
  • تقلل الرضاعة الطبيعية من خطر الإصابة بمرض بسرطان المبايض وسرطان الرحم.
  • تزيد الرضاعة الطبيعية من صحة ونشاط النساء المصابات بمرض السكري.
  • تصغير حجم الرحم، ورجوع البطن لحجمه الطبيعي.
  • تعمل الرضاعة الطبيعية على حرق السعرات الحرارية، وهذا يؤدي لإنقاص الوزن.
  • المداومة على إرضاع الطفل يؤدي لإفراز الجسم لهرمون الأوكيتوسين الذي يساعد في عودة الرحم لحجمه الطبيعي.
  • الرضاعة الطبيعية طريقة لتنظيم النسل، ولا يسبب أي ضرر على المرأة.
  • تقلل الرضاعة الطبيعية من الاضطراب النفسية التي قد تصيب النساء المرضعات كالاكتئاب الخفيف.

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل

  • تعزز الرضاعة الطبيعية من جهاز مناعة الطفل، وهذا يحمي الطفل من الإصابة بالأمراض المعدية.
  • حليب الأم هو بمثابة غذاء شامل ومتكامل وغني بالعناصر المختلفة التي يحتاجها جسم الطفل للنمو.
  • تطور الرضاعة الطبيعية من القدرات الذهنية عند الطفل، ولهذا ينصح بأن تكون أول 6 شهور من عُمر الطفل معتمدة بشكل أساسي ورئيسي على حليب الأم.
  • تهدئة الطفل وتخفيف التوتر، فالرضاعة الطبيعية تؤدي لتخفيف التوتر والقلق لدى الطفل.
  • حماية الطفل من الإصابة بالأمراض المزمنة والتي قد تصيب الأطفال عند الكبر، بالإضافة لذلك فإن الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر إصابة الأطفال بالأمراض السرطانية بمرحلة الطفولة.

جاري تحميل الاعلان هنا ...

جاري تحميل الاعلان هنا ...

تعليقات الزوار
  • لا يوجد تعليقات ، أكتب تعليقك ليكون البداية!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

*
*
*

رضع طفل صناعي

طرق فطام الطفل الصغير عن الرضاعة الطبيعية

افضل وسائل تنظيم الأسرة الحديثة

افضل وسائل تنظيم الأسرة الحديثة