اسباب واعراض وعلاج تضخم الغدد اللمفاوية وخطورة الاصابة



تضخم الغدد الليمفاوية ربما ترتبط تلك الجملة في أذهان الكثيرون بسرطان الغدد الليمفاوية ولكن هل تعلمون أن سرطان الغدد الليمفاوية هو أقل الأسباب شيوعا التي تؤدي إلى حدوث تضخم الغدد الليمفاوية، كما أنه عادة لا يكون التضخم مؤلم في تلك الحالة، على عكس الحالات العادية المنتشرة بكثرة والتي يحدث بها تضخم بالغدد الليمفاوية مصحوبا بألم عادة، ودعونا نتعرف أكثر على تضخم الغدد الليمفاوية وأهم الأسباب والأعراض وكذلك الخطورة التي قد تنتج عنه في ذلك المقال.

علاج تضخم الغدد اللمفاوية وخطورة الاصابة

اسباب واعراض وعلاج تضخم الغدد اللمفاوية وخطورة الاصابة:

تتفاوت أسباب تضخم الغدد الليمفاوية وعادة ما تكون ناتجة عن عدوى فيروسية أو بكتيرية أو فطرية، حيث أن الغدد الليمفاوية جزء من الجهاز المناعي وتتأثر من أي إصابة للجهاز المناعي ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى تضخم الغدد الليمفاوية ما يأتي :

  1. الإصابة ببعض الأمراض من بينها التهاب الحلق، والتهاب المناطق التناسلية، الأمراض الجلدية، والدرن، وداء القطط، والذئبة الحمراء، وغيرها عدد كبير من الأمراض المختلفة التي تساعد على حدوث تضخم بالغدد الليمفاوية.
  2. تتواجد بعض الأدوية التي تؤدي إلى تضخم الغدد الليمفاوية مثل أدوية الصرع والأدوية الخافضة للمناعة، وغيرها من الأدوية التي تؤدي إلى تضخم الغدد الليمفاوية.
  3. بعض الأورام السرطانية التي تصيب بالجسم تؤدي إلى حدوث تضخم بالغدد الليمفاوية ومنها سرطان الدم، وسرطان الغدد الليمفاوية، وكذلك عند انتقال الأورام السرطانية عبر الجهاز الليمفاوي.

أعراض تضخم الغدد الليمفاوية :

أحيانا تكون أعراض تضخم الغدد الليمفاوية ظاهرة وفي بعض الأحيان تكون غير ظاهرة وتلك الأعراض عادة ما تختلف وفقا لمكان الغدد الليمفاوية المتضخمة ومنها:

  1. ألم في الجلد المحيط بالمنطقة المصابة.
  2. ألم وتصلب وتشنج في الرقبة هذا في حال كانت المنطقة المصابة هي الغدد الليمفاوية الموجودة في الرقبة.
  3. آلام شديدة في البطن هذا في حال كانت الغدد الليمفاوية المتضخمة هي الغدد البطنية.
  4. ألم واحمرار في العين هذا في حال تضخم الغدد الليمفاوية خلف الأذن.
  5. صعوبة في البلع وآلام في الحلق ذلك في حال كانت الغدد الليمفاوية الخلف لعابية هي المتضخمة.
  6. سعال مع شعور بضيق بالتنفس في حال كان التضخم بالغدد الليمفاوية الصدرية.
  7. تورم المنطقة الموجود بها الغدد الليمفاوية المتضخمة حتى أنه قد تشعر بها بالعين المجردة ودون الحاجة للمسها للإحساس بالتضخم.

تلك هي أبرز الأعراض وهناك أعراض تكون مع شدة الحالة، ومع زيادة الحالة في السوء وعند الانتقال من الأعراض البسيطة إلى الخطورة، ومنها الحمى والصداع الشديد كذلك الصعوبة في التنفس، والغثيان مع ألم شديد في الغدد الليمفاوية.

اسباب واعراض وعلاج تضخم الغدد اللمفاوية وخطورة الاصابة

خطورة إصابة الغدد الليمفاوية :

هناك الكثير من الحالات التي تكون فيها خطورة عند إصابة الغدد الليمفاوية، أو تطور حالة التضخم، أو إهمالها ومن تلك المخاطر ما يلي :

  • قد يكون التضخم ناتج من ورم سرطاني، وعادة ما تكون الغدد الليمفاوية من الطرق التي تساعد على انتشار الأورام السرطانية ونقلها من عضو لآخر، ولذلك إن كان التضخم ناتج من ورم سرطاني فقد يعني ذلك تهديدا بانتشار السرطان بالجسم كله.
  • قد يؤدي تضخم الغدد الليمفاوية إلى حدوث خراج بالمنطقة المصابة وما يصاحبه من مضاعفات خطيرة وقد لا يزول ذلك إلا عن طريق التدخل الجراحي.
  • تعفن الدم والذي قد يحدث نتيجة إهمال تضخم الغدد الليمفاوية وقد يؤدي حدوث ذلك إلى الوفاة إن لم يتم التدخل سريعا.



Ads




إذا لم تجد طلبك ابحث هنا …
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

علاج تضخم الغدد الليمفاوية

اسباب واعراض تضخم الغدد الليمفاوية وطرق العلاج بالاعشاب

علاج تضخم الغدة النخامية

اسباب وعلامات وعلاج تضخم الغدة النخامية