أسباب وطرق علاج المصاداة أو سلوك الترديد عند الأطفال والكبار



المصاداة أو سلوك الترديد عند الأطفال والكبار هو عبارة عن وجود خلل أو اضطراب في عملية التواصل حيث يتم ترداد الكلام مباشرة بعد سماعه ويمكن تكراره عدة مرات. تنتج هذه المشكلة نتيجة وجود خلل أو اضطراب في المنطقة الخاصة بالروابط الكلامية في الدماغ أو خلل في توصيل الإشارات العصبية. يمكن أن تكون هذه الحالة عرضية لدى الأطفال في فترة معينة من عمرهم وتختفي تلقائيا ويمكن أن تستمر وهي بحاجة في هذه الحالة إلى استشارة اختصاصي تواصل أو معالج نفسي.

تفسير حلم رؤية تبني طفل صغير أو طفلة في المنام

سوف نتعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض وطرق علاج المصاداة أو سلوك الترديد عند الأطفال والكبار.

  أسباب المصاداة أو سلوك الترديد عند الأطفال والكبار

  1. وجود اضطراب وخلل في الوظيفة الكلامية في المخ.
  2. أسباب وعوامل وراثية أو خلقية.
  3. التعرض للمواقف الصعبة التي يصعب على الطفل التواصل خلالها بانسياب.
  4. الشعور بالخجل أو الارتباك.

أعراض المصاداة أو سلوك الترديد عند الأطفال والكبار

  • ضعف في التواصل الاجتماعي.
  • ضعف في التواصل اللغوي.
  • تكرار الكلام دائما بعد سماعه.

طرق علاج المصاداة أو سلوك الترديد عند الأطفال والكبار

  • يتم علاج سلوك الترديد عند الأطفال والكبار من خلال استشارة معالج نطق ولغة وتواصل.
  • خضوع الطفل لجلسات تحسين تواصل لغوي واجتماعي.
  • مساعدة الأهل من خلال ممارسة بعض التمارين والألعاب التربوية التعليمية مع الطفل التي تحسن من طريقة استيعابه وتجاوبه مع الكلام المسموع.
  • تحفيز الطفل على التواصل الاجتماعي والحديث مع الغير وعدم تأنيبه إن أخطأ.
  • تقديم الدعم والمحبة والاهتمام وعدم لفت نظر الطفل أنه مصاب بمشكلة عصبية وأنه مختلف عن الاخرين لأن ذلك يؤثر على نفسية الطفل ويسبب رد فعل عكسية من حيث التجاوب مع الجلسات العلاجية.



Ads




إذا لم تجد طلبك ابحث هنا …
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

علاج التشتت الذهني

أسباب وطرق علاج لتشتت الذهني وفقد الانتباه عند الأطفال والكبار

صعوبة النطق وعلاجها

اسباب وطرق علاج صعوبة النطق عند الأطفال والكبار بالاعشاب