تحليل فيروسات الحمل وفوائده



توجد مجموعة مختلفة من الاختبارات والتحاليل التي تخضع لها المرأة الحامل قبل حدوث الحمل وأثناء حدوث الحمل، وتهدف جميع هذه الفحوصات والتحاليل للتأكد والاطمئنان من صحة المرأة الحامل والجنين، وأيضاً للكشف عن أي مخاطر أو مشكلات صحية أو تشوهات خلقية قد تصيب الجنين ومعالجتها قبل تطورها الإصابة بها.

تحليل فيروسات الحمل وفوائده

تحليل فيروسات الحمل

فحص TORCH يتم إجراء هذا الفحص لاختبار مجموعة من الأجسام المضادة المرتبطة ببعض العوامل والتي تساهم بإصابة الجنين بالعدوى، وتوجد مجموعة من العوامل الرئيسية التي تؤدي لإصابة الجنين بالعدوى في داخل الرحم خلال فترة الحمل، ومن هذه العوامل العدوائية :





  • فيروس الحصبة الألمانية Rubella.
  • طفيلي داء المقوسات Toxoplasmosis.
  • فيروس الهربس Herpes.
  • الفيروس المضخم للخلايا CMV.

وعندما تبدأ المرأة المتزوجة بالتخطيط للحمل فإنه يوصى دائماً بإجراء فحص للدم لتشخيص وجود أي عدوى او فيروسات قد تؤثر على الجنين في أثناء الحمل، أما في حال كانت المرأة قد أصيبت بأحد هذه الفيروسات قبل الحمل فإن جنينها يكون محمي من الإصابة بهذه الفيروسات خلال فترة الحمل.

  • فيروس الحصبة الألمانية Rubella

تؤدي الإصابة بفيروس الحصبة الألمانية للإصابة بتشوهات شديدة من أبرزها اضطرابات بالجهاز العصبي المركزي، تأخر نمو الجنين في داخل الرحم، بالإضافة لحدوث تشوهات بالقلب.

إن وجود الأجسام المضادة IgG في مرحلة مبكرة من الحمل تعمل على حماية الجنين من الإصابة بالحصبة الألمانية، وعدم وجود هذا النوع من الأجسام المضادة يشير لعدم إصابة المرأة الحامل بالفيروس من قبل، ولهذا يجب على المرأة الحامل أن تتابع حالتها الصحية حتى تصل لنصف فترة الحمل، أما في حال وجود الأجسام المضادة IgM وعدم وجود أجسام مضادة IgG فهي تشير لحدوث الإصابة بفيروس الحصبة الألمانية في بداية الحمل، ولهذا يجب على المرأة الحامل أن تستشير الطبيب للتعرف على مدى خطورة الإصابة بالفايروس على الجنين.

  • طفيلي داء المقوسات Toxoplasmosis

إصابة الجنين بداء المقوسات تؤدي لإصابة الجنين بتشوهات خلقية خطيرة، مثل تكلسات داخل الدماغ، تضرر أنسجة الدماغ، التهاب في العينين، وقد يعاني الجنين بعد الولادة من العمى والتخلف العقلي، وينتقل طفيلي داء المقوسات عند تناول اللحم النيء والغير مطهو بشكل جيد وأيضاً ينتقل عن لمس فضلات القطط.

في بداية الحمل توجد اجسام مضادة وتحمي من الإصابة بداء المقوسات، وتحمي هذه الأجسام المضادة الجنين من الإصابة بالعدوى، وبوجد هذه الأجسام المضادة تستطيع المرأة الحامل أن تلاعب القطط بالطريقة التي ترغب بها وتستطيع تناول الطعام الغير مطهو جيداً، أما في حال عدم وجود الأجسام المضادة فإن ذلك يشير لعدم إصابة المرأة بهذا بطفيلي داء المقوسات من قبل ويجب عليها خلال فترة الحمل عدم لمس فضلات القطط وعدم أكل اللحوم الغير مطهوة جيدا.

مع العلم أن نوع هذه الأجسام المضادة هي من نوع IgG، وعند إجراء اختبار أو تحليل الفيروسات ووجود أجسام مضادة نوع IgM وعدم وجود مضادات نوع IgG فهي إشارة إلى حدوث إصابة بالطفيلي ببداية الحمل، وهنا يجب على المرأة الحامل استشارة طبيب النساء بشكل سريع للتعرف على مدى الخطر والضرر الذي قد يصيب الجنين.

  • فيروس الهربس Herpes

الإصابة بفيروس الهربس تظهر على هيئة التهابات وتقرحات جلدية تظهر في المناطق حول الأنف والفم، بالإضافة لظهورها بالردفين والأعضاء التناسلية، ويتم إجراء الفحص للكشف عن الإصابة بفيروس الهربس بإجراء فحص للدم أو أخذ عينة من قرحة الهربس وفحصها تحت المجهر، وفي حال وجود الأجسام المضادة التي تحارب الفيروس وهي من نوع 2HSV-2 فإن ذلك يشير لإصابة بالهربس، وظهور الأجسام المضادة من نوع HSV-1 بفحص الدم يشير للإصابة بهربس الفم أو الهربس التناسلي.

  • الفيروس المضخم للخلايا CMV.

الإصابة بفايروس المضخم للخلايا قد يؤدي لإصابة الجنين بتشوهات خطيرة أبرزها صِغر حجم رأس الجنين، وخلل في نمو الجنين بداخل الرحم، وحدوث خلل في حاسة السمع والرؤية وأيضاً حدوث تكلسات بداخل دماغ الجنين.

قد تتعرض المرأة الحامل للإصابة بهذا الفيروس عن طريق سوائل الجسم أو عن طريق الاتصال الجنسي، وفي حال إصابة المرأة الحامل بالفايروس منذ بداية الحمل فهذا قد يؤدي لانتقال العدوى من الأم إلى الجنين بنسبة 1% خلال فترة الولادة، وخطر حدوث تشوهات بالأجنة بداخل الرحم يصل لنسبة 10%.

إن تواجد الأجسام المضادة IgG ضد CMV ببداية الحمل يحمي الجنين بداخل الرحم من الإصابة بالفيروس، أما في حال عدم تواجد للأجسام المضادة ضد CMV فهذا دليل على عدم إصابة المرأة الحامل بالفيروس من قبل، ويجب عليها المتابعة الطبية الدورية حتى منتصف فترة الحمل، أما في حال وجود أجسام مضادة IgM وعدم وجود الأجسام المضادة IgG أو ظهور أجسام مضادة الجديدة التي لم توجد ببداية الحمل فهي دليل على وجود إصابة عند المرأة الحامل ويجب عليها استشارة الطبيب للتأكد من سلامة الجنين.

فوائد تحليل الفيروسات قبل الحمل

  • معرفة مدى المخاطر التي قد تتعرض لها المرأة الحامل والجنين خلال فترة الحمل.
  • اكتشاف الأمراض التي تعاني منها المرأة ومحاولة علاجها قبل انتقال ضررها للجنين.
  • توضيح ومعرفة مدى المخاطر التي قد تصيب الجنين أثناء الحمل.
  • الاطمئنان على صحة المرأة الحامل والجنين.
  • الكشف عن أي أمراض وراثية قد تصيب الجنين.
  • تفادي خطر التعرض للإجهاض.




Ads
إذا لم تجد طلبك ابحث هنا …
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

تسمم الحمل الاسباب والاعراض

اسباب وطرق علاج الاجسام المضاده التي تمنع الحمل

تسمم الحمل الاسباب والاعراض

اسباب واعراض موت الجنين في بطن امه خلال شهور الحمل